أخبار
أخر الأخبار

“قسد” تفرض حظر تجول في “البصيرة” وتنفذ اعتقالات تعسفية بريف “الرقة”

فرضت "قسد" حظر تجولٍ في مدينة "البصيرة" بريف "دير الزور" الشرقي، عبر قرارٍ أصدرته صباح اليوم الأحد

“قسد” تفرض حظر تجول في “البصيرة” وتنفذ اعتقالات تعسفية بريف “الرقة”

فرضت “قسد” حظر تجولٍ في مدينة “البصيرة” بريف “دير الزور” الشرقي، عبر قرارٍ أصدرته صباح اليوم الأحد. تزامن مع انتشار مكثف لمسلحيها والقوات الأمريكية الداعمة لها في المدينة وفرض طوق أمني حولها.

وأفادت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن القوات الأمريكية ومسلحي “قسد” أغلقوا كافة مداخل المدينة. عبر وضعهم حواجزاً على الطرقات الرئيسية المؤدية لها، مجبرين المدنيين وأصحاب المحلات على الإغلاق والالتزام بمنازلهم تطبيقاً لقرار فرض حظر التجول المفاجئ.

وتوقعت المصادر أن قرار حظر التجول يأتي لمحاولة ضبط الوضع الأمني والسيطرة على الهجمات المتكررة التي تتعرض لها دوريات “قسد” في المنطقة. لاسيما أن القرار صدر بعد ساعاتٍ من تنفيذ مسلحين مجهولين هجوماً عنيفاً على أحد مقرات “قسد” في المدينة.

كما أوضحت المصادر أن “قسد” نشرت قناصيها في مختلف أحياء المدينة مع استقدامها تعزيزات عسكرية تتجول في الشوارع. وتعميمها بأن أي مدني يخرج من منزله سيكون هدفاً لمسلحيها، دون توضيح المدة التي سيستمر بها حظر التجول المفروض.

وجاء حظر التجول المفاجئ في “البصيرة” بالتزامن مع تنفيذ مسلحي “قسد” حملة اعتقالات تعسفية واسعة استهدفت أهالي قرية “أبريهة” في الريف الشرقي بـ “دير الزور” ومنطقة “المزارع” شرق “الرقة”، حيث تم اعتقال أكثر من /30/ شخصاً من كلا المنطقتين.

وتأتي ممارسات “قسد” التعسفية ضمن محاولاتها الرامية للسيطرة على حالة الانفلات الأمني المنتشرة ضمن مختلف المناطق الخاضعة لسيطرتها. لا سيما مع ارتفاع وتيرة الهجمات التي تتعرض لها مقراتها ودورياتها العسكرية. والتي تؤدي لسقوط عشرات القتلى والجرحى من مسلحيها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق