أخبار
أخر الأخبار

“نيويورك تايمز”: البنتاغون أخفى الضحايا المدنيين للغارات الأمريكية في سورية والعراق وأفغانستان

كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، عن إخفاء القيادة العسكرية الأمريكية أعداد ضحايا غاراتها من المدنيين في سورية والعراق وأفغانستان، خلال السنوات الماضية.

“نيويورك تايمز”: البنتاغون أخفى الضحايا المدنيين للغارات الأمريكية في سورية والعراق وأفغانستان

كشفت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية. عن إخفاء القيادة العسكرية الأمريكية أعداد ضحايا غاراتها من المدنيين في سورية والعراق وأفغانستان، خلال السنوات الماضية.

وذكرت الصحيفة أن الجنود الأمريكيين لم يأخذوا بعين الاعتبار خلال هجماتهم. احتمال تواجد المدنيين بما فيهم الأطفال. ضمن المباني التي يتم قصفها. بينما أظهرت أكثر من /1300/ وثيقة حصلت عليها الصحيفة. أن وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” لم تجرِ تحقيقاتها بتلك الحالات، ولم تتخذ أي إجراء لمنعها لاحقاً.

وأظهرت إحصاءات “البنتاغون”، بحسب الصحيفة، أن /1417/ مدنياً خسروا حياتهم جراء الغارات الأمريكية التي زعمت محاربة تنظيم “داعش” في سورية والعراق منذ العام /2014/، فيما أودت الهجمات الأمريكية بحياة /188/ مدني في أفغانستان منذ عام /2018/، في ظل تجاهل واضح من قبل القوات الأمريكية لوجود المدنيين في المواقع المستهدفة.

وبيّنت الصحيفة أن القيادة العسكرية الأمريكية لم تنشر تقديراتها للخسائر المحتملة من المدنيين إلا في حالات قليلة، ولم تتخذ أي إجراء بحق الجنود المتورطين بمثل تلك الهجمات، فيما أوصت بإجراء تحقيقات في 12% فقط من الهجمات التي أودت بحياة مدنيين، واعتمدت أدلة غير كاملة أو غير صحيحة قبل أن يتم إيقاف التحقيقات لاحقاً.

وكان سبق أن كشفت تحقيقات للصحيفة ذاتها عن خسائر بين المدنيين جراء غارة أمريكية عام /2019/ في بلدة “الباغوز” بريف دير الزور، تم شنّها بذريعة استهداف تنظيم “داعش”، إلا أنها أودت بحياة عشرات الأبرياء آنذاك.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق