أخبار
أخر الأخبار

القوات الأمريكية تخرج رتلاً عسكرياً وصهاريج محملة بالنفط السوري المسروق إلى العراق

أخرجت القوات الأمريكية صباح اليوم الاثنين، رتلاً ضخماً مؤلفاً من آليات عسكرية ودبابات

القوات الأمريكية تخرج رتلاً عسكرياً وصهاريج محملة بالنفط السوري المسروق إلى العراق

أخرجت القوات الأمريكية صباح اليوم الاثنين، رتلاً ضخماً مؤلفاً من آليات عسكرية ودبابات. مع عدة صهاريج محملة بالنفط السوري المسروق، توجهت إلى معبر “الوليد” غير الشرعي، لتدخل بعدها الأراضي العراقية.

وأوضحت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن القوات الأمريكية قامت بدايةً بتجهيز رتل يضم حوالي /80/ آلية عسكرية وشاحنات محملة بالدبابات. توقفت بالقرب من إحدى القواعد الأمريكية غير الشرعية الموجودة بريف “الحسكة”.

وأشارت المصادر إلى أن مايقارب /40/ صهريجاً محملاً بالنفط السوري المسروق من الآبار التي تسيطر عليها الولايات المتحدة شمال شرق سورية. انضمت إلى الآليات العسكرية والشاحنات التي تحمل الدبابات. ليتجه الرتل تحت حراسة مشددة من قبل المروحيات الأمريكية إلى معبر “الوليد” غير الشرعي. ومن ثم الأراضي العراقية.

ويعد الرتل الأمريكي الثاني الذي يخرج بذلك العدد الكبير من الآليات العسكرية خلال الشهرين الماضيين. حيث سبق أن سحبت القوات الأمريكية في شهر تشرين الثاني ما يقارب /270/ آلية من شاحنات وبرادات ومدرعات ناقلة للجند.

وعلى الرغم من تصريح “واشنطن” عدة مرات خلال العام الماضي أنها تنوي سحب قواتها العسكرية من سورية، مع إبقاء عددٍ منها تحت ذريعة حماية حقول النفط التي استولت عليها شرق البلاد من خلايا تنظيم “داعش”، إلا أنه لم تجرِ أي عملية انسحاب فعلية للقوات الأمريكية من البلاد.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق