أخبار
أخر الأخبار

وزير الخارجية الروسي يدعو لضرورة الحوار بين الإدارة الذاتية والحكومة السورية

دعا وزير الخارجية الروسي "سيرغي لافروف" إلى حوار وصفه بالضروري، بين "الإدارة الذاتية" والحكومة السورية.

وزير الخارجية الروسي يدعو لضرورة الحوار بين الإدارة الذاتية والحكومة السورية

دعا وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” إلى حوار وصفه بالضروري، بين “الإدارة الذاتية” والحكومة السورية.

وقال “لافروف” في مؤتمر صحفي عقده أمس الجمعة حول أنشطة الدبلوماسية الروسية العام الفائت. أن محادثاته مع الرئيسة التنفيذية لمجلس سورية الديمقراطية “إلهام أحمد” وزملائها. ركّزت على ضرورة بدء حوار مع دمشق بشكل جاد حول الظروف التي سيعيشها الكرد في الدولة السورية.

وأكّد “لافروف” أن الدولة السورية التزمت بضبط النفس في إطار حوارها مع “مسد”. رغم أنها لم تنسَ اتخاذ “الإدارة الذاتية” موقفاً مناهضاً لها خلال الحرب. لكنها استندت إلى أن الدبلوماسية تقتضي بتجاوز الماضي وبناء علاقات للمستقبل.

واعتبر الوزير الروسي أن “المسألة الكردية” واحدة من العقبات الرئيسية أمام الحل الشامل للأزمة السورية. مشيراً إلى أن الأعضاء الكرد في اللجنة الدستورية لا يمثّلون كافة الهياكل الكردية وأن هناك هياكل مستبعدة تدعمها إما الولايات المتحدة أو تركيا.

ونوّه “لافروف” إلى أن مسؤولي الإدارة الذاتية توجهوا إلى روسيا لإجراء حوار مع الدولة السورية حين أعلنت القوات الأمريكية عن خططها للانسحاب من المنطقة. لكن اهتمامهم بالحوار تلاشى مع تغيّر الخطط الأمريكية. داعياً إياهم إلى النظر إلى آفاق أبعد لأن الأمريكيين ليسوا من يقرر مصير سورية وفق حديثه.

وتجدر الإشارة إلى أن الجانب الروسي يحاول منذ سنوات لعب دور مؤثر في الوساطة بين “الإدارة الذاتية” ودمشق وسط مساعي “واشنطن” لإفشال ذلك الحوار.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق