أخبار
أخر الأخبار

مظاهرة شعبية ضد “النصرة” بريف إدلب تطالب بالإفراج عن المعتقلين

خرج العشرات من أهالي قرية "دير حسان" بريف إدلب أمس الجمعة، في مظاهرة احتجاجية ضد "جبهة النصرة".

مظاهرة شعبية ضد “النصرة” بريف إدلب تطالب بالإفراج عن المعتقلين

خرج العشرات من أهالي قرية “دير حسان” بريف إدلب أمس الجمعة، في مظاهرة احتجاجية ضد “جبهة النصرة”.

وذكر مصدر محلي لـ “مركز سورية للتوثيق” بأن الأهالي رفعوا شعارات احتجاجية ضد ممارسات “النصرة”، والاعتقالات التعسفية التي تنفذها في المنطقة، ووصفوا سياسة “النصرة” بأنها تقوم على القمع وكم الأفواه.

وبحسب المصدر، فقد انطلقت المظاهرة من الجامع الكبير في “دير حسان”، كيث طالب المتظاهرون بالإفراج الفوري عن المعتقلين في سجون “النصرة”، وذلك استجابة لدعوة أطلقها مجلس “تجمع العوائل في دير حسان”.

كما طالب المحتجون بإطلاق سراح عدد من ناشطي القرية، بينهم “سامر ديبو” و”عبد الرحمن الحسن” و”عناد جعبار”. بعد اعتقالهم التعسفي على يد “النصرة”، ومنع ذويهم من زيارتهم.

وأشار المصدر إلى أن دوريات “النصرة” اعتقلت شخصين على خلفية مشاركتهما في التظاهرة، مبيناً أن أحدهما يعرف باسم “أبو بكر حاس” فيما لم يعرف اسم الشخص الآخر.

وكانت شهدت القرية في /23/ كانون الأول الماضي. وقفة احتجاجية نسائية طالبت كذلك بالإفراج عن المعتقلين. وذلك بعد عدة حملات اعتقال نفذتها “النصرة” ضد من يعارض ممارساتها القمعية.

يشار إلى أن “النصرة” تواصل سياسة القمع والاعتقالات في كافة مناطق سيطرتها. ما يزيد من حالة الغضب الشعبي ورفض وجود مسلحيها في إدلب. وبعض مناطق ريف حلب الغربي التي تشهد بين الحين والآخر تظاهرات مناهضة لـ “الجبهة

مظاهرة شعبية ضد “النصرة” بريف إدلب تطالب بالإفراج عن المعتقلين

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق