أخبار
أخر الأخبار

“قسد”: نواجه مجموعات مجهولة بمحيط سجن الصناعة.. و”داعش” يكشف تفاصيل الهجوم

تواصلت صباح اليوم المواجهات العنيفة بين "قسد" و"داعش" في محيط سجن "الصناعة" بحي "غويران" جنوب الحسكة، لليوم الرابع على التوالي.

“قسد”: نواجه مجموعات مجهولة بمحيط سجن الصناعة.. و”داعش” يكشف تفاصيل الهجوم

تواصلت صباح اليوم المواجهات العنيفة بين “قسد” و”داعش” في محيط سجن “الصناعة” بحي “غويران” جنوب الحسكة، لليوم الرابع على التوالي.

وأصدرت “قسد” بياناً صباح اليوم قالت فيه أنها تتعامل مع خلايا لم تحدد هويتها، تحاول مؤازرة مسلحي “داعش” المحاصرين في القسم الشمالي من سجن “الصناعة”، انطلاقاً من حي “غويران”، فيما بدأت دوريات “قسد” بحسب البيان، بمداهمات في المنطقة، وضيّقت طوقها الأمني حول السور الشمالي للسجن، ونفذت عمليات عسكرية دقيقة أدت إلى مقتل /13/ مسلحاً من “داعش” واعتقال اثنين آخرين.

في المقابل نقلت وكالة “أعماق” التابعة لـ “داعش” عن مصدر من التنظيم قوله أن: “الهجوم على سجن الصناعة أدى إلى مقتل العشرات من مسلحي قسد”، مضيفاً أن مسلحي “داعش” نجحوا بإخراج أكثر من /800/ معتقل ينتمي للتنظيم من السجن، خلال اليومين الماضيين.

وتحدّث المصدر أن العملية التي بدأت يوم الخميس الماضي بتفجير شاحنتين مفخختين عند بوابة السجن وأسواره. تخللها هجوم من أربعة محاور على السجن، والسيطرة على أجزاء منه، مقابل إحراق أجزاء أخرى.

وأضاف أن مسلحي “داعش” داخل السجن نجحوا في السيطرة على مخزن للسلاح. وقتلوا عدداً من الحراس في السجن. مشيراً إلى مقتل /200/ مسلح من “قسد”. بحسب روايته، فيما نشر التنظيم مقطعاً مصوراً لمن قال أنهم مسلحون من “قسد” تم اعتقالهم خلال العملية، لكن “قسد” قالت أن من ظهروا في المقطع هم من العاملين في مطبخ السجن، وكان فقد الاتصال بهم أثناء الهجوم.

وبعد أن تسبّبت المواجهات بين الطرفين بسقوط ضحايا مدنيين وبحركة نزوح كبيرة لأهالي المنطقة نحو مناطق الجيش السوري. أصدرت وزارة الخارجية السورية بياناً وصفت فيه ما يقوم به “داعش” و”قسد” والقوات الأمريكية. بأنه مجازر ترقى إلى مستوى جرائم الحرب، والجرائم ضد الإنسانية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق