أخبار
أخر الأخبار

مصادر “مركز سورية للتوثيق”: روسيا تقود وساطة لإعادة العلاقات السورية- السعودية

كشفت مصادر دبلوماسية مطلعة لـ "مركز سورية للتوثيق"، عن وساطة روسية لإعادة العلاقات السورية السعودية المنقطعة منذ عام /2011/.

مصادر “مركز سورية للتوثيق”: روسيا تقود وساطة لإعادة العلاقات السورية- السعودية

كشفت مصادر دبلوماسية مطلعة لـ “مركز سورية للتوثيق“. عن وساطة روسية لإعادة العلاقات السورية السعودية المنقطعة منذ عام /2011/.

وقالت المصادر أن موسكو لم تتوقف عن محاولات إعادة العلاقات بين الرياض ودمشق وأنها زادت من وتيرة محاولاتها مؤخراً. حيث قادت مبادرة تقوم على اتخاذ خطوات متبادلة بين البلدين. لإعادة فتح قنوات التواصل والعلاقات الدبلوماسية بينهما.

وبيّنت المصادر أن المبادرة الروسية تركّز على عودة العلاقات بين سورية والسعودية أكثر من التركيز على عودة سورية لمقعدها في الجامعة العربية والتي تعرقلها قطر. وأشارت المصادر إلى أن المبادرة الروسية بدأت منذ زيارة وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” العام الماضي إلى دول الخليج.

وكان التقى مبعوث الرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط “ألكسندر لافرينتييف” يوم الخميس الماضي في دمشق. الرئيس بشار الأسد وبحث معه آخر التطورات الإقليمية والدولية. علماً أنه حطَّ في العاصمة السورية قادماً من الرياض. حيث التقى هناك في اليوم ذاته. ولي العهد السعودي “محمد بن سلمان” لمناقشة الملف السوري.

وبحسب المصادر، فإن “لافرينتييف” حمل خلال اللقاءين رسائل متبادلة بين الرياض ودمشق، وبنود المبادرة الروسية لإعادة العلاقات الدبلوماسية، وعودة فتح السفارات بين العاصمتين، علماً أن الإمارات كان سبق لها وأن حاولت إقناع القيادة السعودية بفتح الباب أمام إعادة علاقاتها مع دمشق، لكن الرياض كانت تعلن أنها تفضل التريث.

تجدر الإشارة إلى أن دولاً خليجية مثل الإمارات والبحرين، أعادت سابقاً علاقاتها مع سورية وفتحت سفاراتها في دمشق بعد سنوات من انقطاع العلاقات خلال الأزمة السورية.

مصادر “مركز سورية للتوثيق”: روسيا تقود وساطة لإعادة العلاقات السورية- السعودية

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق