أخبار
أخر الأخبار

عبوة ناسفة تستهدف رئيس مجلس محلي في “عفرين” وإطلاق نار على قيادي من “فصائل أنقرة”

استهدفت عبوة ناسفة زرعها مجهولون اليوم، رئيس ما يسمى المجلس المحلي المدعوم تركياً في ناحية "راجو" بريف "عفرين" شمال حلب.

عبوة ناسفة تستهدف رئيس مجلس محلي في “عفرين” وإطلاق نار على قيادي من “فصائل أنقرة”

استهدفت عبوة ناسفة زرعها مجهولون اليوم، رئيس ما يسمى المجلس المحلي المدعوم تركياً في ناحية “راجو” بريف “عفرين” شمال حلب.

وقالت مصادر محلية لـ “مركز سورية للتوثيق” أن رئيس المجلس “خليل حاج أوسو” نجا من محاولة الاغتيال. فيما أصيب ابنه البالغ من العمر /15/ عاماً. ما أسفر عن بتر قدمه وإصابته بجروح خطيرة. كما لقي شخص آخر مصرعه على الفور.

بموازاة ذلك، أطلق مسلحون مجهولون مساء أمس النار على قيادي في فصيل “الشرطة العسكرية” المدعوم تركياً. في ناحية “جنديرس” بريف “عفرين” لكنه نجا من الموت.

وذكرت المصادر أن مسلحين يستقلون سيارة استهدفوا القيادي “رائد عليوي” أمام منزله في الناحية. إلا أنه لم يتعرض للإصابة. فيما جاءت محاولة اغتياله عقب تغيير أقواله لصالح قائد فصيل “السلطان سليمان شاه” الموالي لأنقرة والملقّب بـ”أبو عمشة”. خلال التحقيقات التي تجريها لجنة تابعة لـ”فصائل أنقرة” حيال انتهاكات الفصيل.

ولفتت المصادر إلى أن “عليوي” سبق وتلقّى تهديدات من فصيل “أحرار الشرقية” المدعوم تركياً كذلك من أجل تقديم ما لديه من أدلة على انتهاكات “أبو عمشة”، لا سيما في ناحية “الشيخ حديد” بريف “عفرين” والتي تعد معقل فصيله ونفوذه.

وتتواصل حالة الفلتان الأمني في مناطق سيطرة الفصائل المدعومة تركياً، على الرغم من مزاعمها حول اتخاذ إجراءات أمنية لمنع تلك الحوادث، فيما يدفع المدنيون من أهالي المنطقة ثمن حالة الفوضى.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق