أخبار
أخر الأخبار

مظاهرة جديدة شمال إدلب ضد ممارسات “النصرة” تطالب بالإفراج عن المعتقلين

تجددت التظاهرات الاحتجاجية ضد "جبهة النصرة" في بلدة "دير حسان" بريف إدلب الشمالي.

مظاهرة جديدة شمال إدلب ضد ممارسات “النصرة” تطالب بالإفراج عن المعتقلين

تجددت التظاهرات الاحتجاجية ضد “جبهة النصرة” في بلدة “دير حسان” بريف إدلب الشمالي.

وقال مصدر محلي لـ “مركز سورية للتوثيق“. أن عشرات المحتجين خرجوا أمس الجمعة في تظاهرة. طالبوا خلالها بالإفراج عن المعتقلين في سجون “النصرة” من أبناء البلدة.

وأضاف المصدر أن المحتجين انطلقوا من أمام “الجامع الكبير ” في البلدة، ورفعوا شعارات تندد بالاعتقالات التعسفية التي تنفذها “النصرة”.

وأوضح المصدر أن التظاهرة شهدت رفع شعارات على غرار “أطلقوا سراح المعتقلين” و “لن تثنينا الاعتقالات”. مع التنديد بممارسات “النصرة”. التي وصفها المحتجون بأنها تمارس تكميم الأفواه والقمع تجاه كل من ينتقد سياساتها.

ويواصل مسلحو “النصرة” اعتقال كل من يوجه انتقاداً لممارساتهم، لا سيما في “دير حسان”، التي تعد معقلاً لمناهضة انتهاكات” النصرة” بحق المدنيين.

وكان سبق أن تظاهر أهالي البلدة في /21/ كانون الثاني الماضي، للمطالبة بالإفراج عن معتقلين في سجون “النصرة”. حيث قام مسلحوا الجبهة باعتقال اثنين من المحتجين. بعد تعقبهما إثر الخروج من البلدة. بتهمة المشاركة في المظاهرة فيما بقي مصيرهما مجهولاً.

يذكر أن مناطق سيطرة “النصرة” شمال غرب سورية. ما تزال تشهد باستمرار احتجاجات ضد ممارساتها. يقابلها مسلحو “النصرة” بالقمع والاعتقال واستخدام السلاح لفرض سياساتهم على المدنيين.

مظاهرة جديدة شمال إدلب ضد ممارسات “النصرة” تطالب بالإفراج عن المعتقلين

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق