أخبار
أخر الأخبار

استهداف حاجز لـ “الأسايش” بقذائف صاروخية.. و”داعش” يتبنى هجمات ضد “قسد” شرق دير الزور

استهدف مسلحون مجهولون أمس، حاجزاً لقوات "الأسايش" التابعة لـ "قسد" في بلدة "أبو حردوب" بريف دير الزور الشرقي.

استهداف حاجز لـ “الأسايش” بقذائف صاروخية.. و”داعش” يتبنى هجمات ضد “قسد” شرق دير الزور

استهدف مسلحون مجهولون أمس. حاجزاً لقوات “الأسايش” التابعة لـ “قسد” في بلدة “أبو حردوب” بريف دير الزور الشرقي.

وذكر مصدر خاص لـ “مركز سورية للتوثيق” أن مجهولين استهدفوا الحاجز الواقع عند المدخل الغربي للقرية بقذائف “آر بي جي”. وتلا ذلك اشتباك مسلحي الحاجز مع المهاجِمين لنحو نصف ساعة. ما أسفر عن إصابة أحد مسلحي “الأسايش” بطلقين ناريين.

وأضاف المصدر أن مسلحاً من المهاجِمين أصيب خلال الاشتباك، حيث حاول مسلحو “الأسايش” سحبه واعتقاله لكن المجموعة المهاجِمة قامت بإطلاق صاروخ “تاو” باتجاه الحاجز، للتغطية على سحب المصاب، وسارعت بالانسحاب من المنطقة.

وأشار المصدر إلى أن مسلحي “الأسايش” كثّفوا من دورياتهم في محيط منطقة الهجوم، لكنهم لم ينجحوا بالتوصل للمجموعة المهاجِمة، مرجّحاً انتماء المسلحين لتنظيم “داعش”.

وكان تبنّى “داعش” خلال الأيام الماضية /5/ عمليات استهدفت مواقع “قسد” بريف دير الزور الشرقي، فيما أعلن التنظيم يوم الخميس الماضي، مسؤوليته عن هجوم استهدف نقطة لـ “قسد” في حي “الشبكة” ببلدة “الشحيل” شرق المحافظة.

وبحسب بيان “داعش” فقد أودى الهجوم بحياة /5/ مسلحين من “قسد”. فيما أصيب مسلحون آخرون بهجوم منفصل استهدف نقطة لـ “قسد” في بلدة “ذيبان”. إضافة لاشتباك مسلحي “داعش” مع حاجز لـ “قسد” في بلدة “جزرة البوشمس” بريف دير الزور الغربي.

كما أعلن “داعش” أمس الجمعة، مسؤوليته عن هجومين استهدفا موقعين لـ “قسد”. أحدهما في بلدة “الطيانة”. والآخر في بلدة “السوسة” بريف دير الزور الشرقي. دون الكشف عن نتائج الهجومين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق