أخبار
أخر الأخبار

“الجندرمة” التركية تعتدي على شابين سوريين قرب الشريط الحدودي شمال “الحسكة”

ارتكبت قوات حرس الحدود التركية، جريمة جديدة بحق السوريين على الشريط الحدودي في ريف محافظة "الحسكة"

“الجندرمة” التركية تعتدي على شابين سوريين قرب الشريط الحدودي شمال “الحسكة”

ارتكبت قوات حرس الحدود التركية. جريمة جديدة بحق السوريين على الشريط الحدودي في ريف محافظة “الحسكة” الشمالي. عبر اعتدائها بالضرب المبرح على شابين أثناء تواجدهما بالقرب من إحدى النقاط الحدودية. صباح اليوم الأحد.

وأوضحت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن الشابين كانا داخل إحدى الأراضي الزراعية قرب مدينة “الدرباسية” بريف “الحسكة”. ليفاجئا بقيام “الجندرمة” التركية باعتقالهما تحت ذريعة أنهما يحاولان عبور الحدود.

وأشارت المصادر إلى أن الشابين تعرضا لضربٍ مبرح أثناء اعتقالهما داخل إحدى نقاط المراقبة التركية الحدودية لأكثر من /3/ ساعات، قبل أن تبادر “الجندرمة” التركية إلى إلقائهما خلف الجدار الحدودي المقابل لمدينة “الدرباسية”.

كما بينت المصادر أن الأهالي عثروا على الشابين بحالة مزرية. حيث تعرضا لرضوض شديدة وكسور في الذراع والساقين. بالإضافة لبعض الجروح في الوجه جراء التعذيب الذي تعرضا له على يد “الجندرمة” التركية.

وتضاف الحادثة الأخيرة، إلى سلسلة الجرائم التركية المستمرة بحق السوريين في المناطق الحدودية مع سورية، ما يؤدي بالنتيجة إلى سقوط عشرات الضحايا المدنيين، والذين كان آخرهم فتىً بعمر /14/ عاماً، حيث تم إطلاق الرصاص عليه أثناء عمله داخل إحدى الأرضي الزراعية بريف “إدلب” منذ نحو أسبوع.

وتخطى عدد الضحايا المدنيين الذين سقطوا برصاص حرس الحدود التركية منذ بدء الحرب السورية عتبة الـ /520/ مدنياً، سقطوا بين قتيلٍ وجريح، بينهم نحو /100/ طفل، و/50/ امرأة، في جرائم تتذرع القوات التركية أنها تمت خلال تصديها لمحاولات المدنيين عبور الحدود باتجاه الأراضي التركية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق