أخبار
أخر الأخبار

استمراراً لسياسة التوطين.. جمعية سكنية تركية جديدة بريف “عفرين”

تستمر سياسة التتريك والتغيير الديمغرافي ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل التابعة لها

استمراراً لسياسة التوطين.. جمعية سكنية تركية جديدة بريف “عفرين”

تستمر سياسة التتريك والتغيير الديمغرافي ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل التابعة لها بريف “عفرين”، عبر إنشاء جمعيات سكنية غير شرعية بغية توطين المسلحين وعائلاتهم فيها.

وأفادت مصادر “مركز سورية للتوثيق” ببدء تركيا عملية بناء جمعية جديدة خاصة بمسلحي الفصائل المنحدرين من مدينة “البوكمال”. وذلك ضمن مشروعٍ استيطانيٍ جديد في منطقة “جبل ليلون” الواقع على بعد حوالي /10/ كم شرق منطقة “عفرين” شمال حلب.

وأشارت المصادر إلى أن الجمعية غير الشرعية الجديدة تمتد من قرية “خالتا” في “جبل ليلون”. وحتى الهضبة المطلة على قرية “كورزيله” في ناحية “شيراوا” ضمن مساحةٍ يقدر أنها ستضم حوالي /112/ منزلاً.

وتأتي أعمال بناء الجمعية تحت مسمى “مشروع السكن لمهجري البوكمال” الذي يتم إنشاؤه ضمن أعمال بناء جمعية أخرى غير شرعية. أطلق عليها اسم “تجمع البركة”، الجاري تنفيذه على أرضٍ مساحتها /20/ ألف دونم.

وكان سبق أن أنشأت القوات التركية عدة جمعيات سكنية أخرى ضمن مختلف المناطق الخاضعة لسيطرة الفصائل التابعة لها بمنطقة “عفرين”. مع الإشارة إلى أن تمويل أعمال بناء معظم تلك الجمعيات غير الشرعية، يكون بمشاركة دول خليجية تتقدمها قطر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق