أخبار
أخر الأخبار

روسيا تعلن استهداف مركز تدريب مقاتلين أجانب في أوكرانيا

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أن قوات بلادها استهدفت صباح اليوم الثلاثاء، مركزاً لتدريب مقاتلين أجانب في منطقة "لفوف" غرب أوكرانيا

روسيا تعلن استهداف مركز تدريب مقاتلين أجانب في أوكرانيا

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أن قوات بلادها استهدفت صباح اليوم الثلاثاء، مركزاً لتدريب مقاتلين أجانب في منطقة “لفوف” غرب أوكرانيا، دون أن تذكر جنسية أولئك المقاتلين أو تبعيتهم.

وأكدت الوزارة عبر بيانٍ لها، أن استهداف مركز التدريب أدى إلى مقتل /180/ من المسلحين الأجانب الذين يتم تجهيزهم من أجل القتال لصالح القوات الأوكرانية، بالإضافة إلى تدمير مخزن للأسلحة الغربية التي سبق أن وصلت للمعسكر.

وصرح المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء “إيغور كوناشينكوف”. أن معسكر التدريب المستهدف يقع في “يافوروفسكي” بمنطقة “لفوف” على الحدود مع بولندا. مضيفاً أن الضربات التي وجهها الجيش الروسي. كانت عبر قذائف عالية الدقة بعيدة المدى.

وعلى حين أن بيان الدفاع الروسية لم يذكر بشكلٍ واضح جنسيات المقاتلين الأجانب ضمن المعسكر المستهدف أو تبعيتهم. إلا أن نائب وزير الخارجية الروسي “أوليغ سيرومولوتوف”. صرح في وقتٍ سابقٍ من اليوم. أن “كييف” تقوم بمساعدة من الغرب. بتجنيد مسلحين من تنظيم “داعش” الإرهابي وتنظيمات أخرى للانتقام من الروس في معارك أوكرانيا.

وأشار “سيرومولوتوف” إلى أن “هناك ظاهرة جديدة في أوكرانيا تتمثل بالتجنيد النشط للمسلحين الإرهابيين الذين أظهروا قدراتهم في الشرق الأوسط وخاصةً في سورية”، كاشفاً عن حدوث صدامات بين القوات الروسية ومسلحي تنظيم “جبهة النصرة”، وغيرهم ممن يتوقون للانتقام من هزيمتهم في سورية.

كما لفت نائب وزير الخارجية إلى أن النظام الأوكراني وبمساعدة من الغرب، يدفع مبالغ كبيرة لمسلحين من الشرق الأوسط مقابل أعمالهم ضد روسيا، وهكذا يتم استيراد أسلحة القتل القاسية والعمياء إلى أوكرانيا المتعطشة للدماء الروسية، والتي وعدت بأن تدفع أموالاً بمعدلات تبدو كبيرة جداً وفقاً لمعايير الشرق الأوسط.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق