أخبار
أخر الأخبار

مستثمر سوري وشركة روسية يحضران لإنشاء محطة كهرباء في حلب

أعلنت الحكومة السورية، أنها تعتزم بناء محطة غازية في حلب، وفق عقدٍ تنفذه شركة "روس إنرغو ستروي بلاد الشام" الروسية، لتوليد الكهرباء.

مستثمر سوري وشركة روسية يحضران لإنشاء محطة كهرباء في حلب

أعلنت الحكومة السورية، أنها تعتزم بناء محطة غازية في حلب، وفق عقدٍ تنفذه شركة “روس إنرغو ستروي بلاد الشام” الروسية، لتوليد الكهرباء.

وقال مصدر مطلع لـ “مركز سورية للتوثيق” أن المحطة ستنتج الكهرباء باستطاعة /25/ ميغا واط في منطقة الشيخ نجار الصناعية، مشيراً إلى أن الشركة استوفت الشروط التنفيذية، بينما تم تخصيص أرض بمساحة /10/ آلاف متر مربع لتنفيذ المشروع.

وأوضح المصدر أن مشروع المحطة تمت دراسته من قبل “هيئة الاستثمار السورية” ووزارات الكهرباء والنفط والإدارة المحلية. بينما تم الانتهاء من تطهير الأرض المخصصة للمحطة ونزع الألغام التي زرعها المسلحون إبان سيطرتهم على المنطقة.

وبحسب المعلومات، فإن المشروع سيتم إطلاقه بشراكة بين مستثمر سوري مغترب ومستثمرين من روسيا. وينتظر موافقة نهائية من الحكومة السورية. وذلك بهدف حل أزمة انقطاع الكهرباء عن مصانع حلب التي تعد عاصمة اقتصادية للبلاد.

ونوّه المصدر إلى أن المشروع وبعد استكمال الموافقات عليه، سيتم البدء ببناء المحطة لإنجازها خلال أقل من عام. وبيع إنتاج الطاقة للصناعيين بأسعار مشجعة وقريبة من التكلفة.

وقال المستثمر السوري الروسي “علي حسن كعكة”. أن المشروع سيؤمن توليد /25/ ميغا واط وحرارة باستطاعة /41.7/ ميغا واط في منطقة “الشيخ نجار”. مشيراً إلى أنه سينعكس إيجاباً على تحسين المناخ الاستثماري وتخفيض الإنفاق النوعي على أنواع الطاقة وتخفيض التكاليف وتوفير الكهرباء باستمرار.

وأوضح “كعكة” أنه في حال الانطلاق بأعمال المشروع، ستتم المباشرة بمد خط للغاز بطول حوالي /9/ كم وقطر /8/ إنش بكلفة /4/ مليون دولار. مبيناً أن الشركة المنفذة للمحطة حصلت على موافقة وزارة النفط في شهر تشرين الثاني/2020/. حيث سيتم تزويد المحطة بحوالي /130/ متر مكعب من الغاز يومياً.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق