أخبار
أخر الأخبار

افتتاح مركز تسوية جديد في منطقة “القلمون” بريف دمشق

افتتحت الدولة السورية صباح اليوم الاثنين، مركز تسوية جديد ضمن بلدة "عسال الورد"

افتتاح مركز تسوية جديد في منطقة “القلمون” بريف دمشق

افتتحت الدولة السورية صباح اليوم الاثنين. مركز تسوية جديد ضمن بلدة “عسال الورد”. في منطقة “القلمون” الغربي بريف دمشق، لاستقبال المطلوبين والمتخلفين عن الخدمة العسكرية الراغبين بتسوية أوضاعهم.

وأوضحت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن مركز “عسال الورد” شهد منذ الساعات الأولى لافتتاحه إقبالاً جيداً من أبناء البلدة والقرى المحيطة بها الراغبين بتسوية أوضاعهم لدى الدولة السورية، وسط إجراءاتٍ مسيرة ودون حدوث أي عراقيل أو مشاكل أمام الوافدين للمركز.

كما بينت المصادر أن افتتاح المركز الجديد في منطقة “القلمون” يأتي بعد انتهاء إجراءات التسوية ضمن مركز مدينة “التل” الذي تم افتتاحه منتصف الأسبوع الماضي. واستقبل ما يقارب /850/ شخصاً من أبناء المنطقة الذين انتهوا من تسوية أوضاعهم بشكلٍ كامل لدى الدولة السورية.

ولم يأت افتتاح مركز “التل” لاستقبال أبناء المدينة فحسب، بل لتمكين المطلوبين والمتخلفين عن الخدمة العسكرية ضمن مناطق مناطق “معربا” و”معرونة” و”تلفيا” و”صيدنايا” و”معرة صيدنايا” من تسوية أوضاعهم أيضاً.

وكانت انطلقت اتفاقات المصالحة الوطنية منذ عدة أشهر، ضمن عدة محافظات سورية وبتنسيقٍ بين الدولة السورية والضامن الروسي. لاسيما ضمن “دير الزور” و”الرقة” و”حلب” و”ريف دمشق”. حيث افتتحت العشرات من مراكز التسوية ضمن قرى وبلدات تلك المحافظات. في عمليةٍ أثبتت فعاليتها من خلال الأعداد الكبيرة التي تم تسجيلها ضمن مراكز المصالحة، للأشخاص الذين بادروا إلى تسوية أوضاعهم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق