أخبار
أخر الأخبار

بعد توليها رئاسة مجلس الأمن جلسات مكثّفة حول سوريا !!

بعد توليها رئاسة مجلس الأمن جلسات مكثّفة حول سوريا !!

قالت المنّدوبة الأميركية في مجلس الأمن “ليندا توماس غرينفيلد”، إنّ المجلس سيعقد خلال الفترة القادمة ثلاث جلسات حول سوريا.

وكشفت “غرينفيلد” أن مجلس الأمن سيعقد ثلاث جلسات حول سوريا هذا الشهر، الأولى حول الوضع الإنساني في 20 أيار، والثانية حول الأسلحة الكيماوية في 23 أيار، والثالثة ستركز على الوضع السياسي في 31 أيار.

ليندا توماس غرينفيلد
بعد توليها رئاسة مجلس الأمن جلسات مكثّفة حول سوريا !!

وجاءت تصريحات المندوبة الأمريكية، خلال تسلم الولايات المتحدة الرئاسة الدورية لمجلس الأمن خلفاً للمملكة المتحدة، والتي سوف تستمر حتى 5 حزيران/يونيو 2022.

وأضافت المندوبة الأمريكية، الأربعاء 4 أيار/ مايو، خلال ردها على سؤال أحد الصحافيين حول تطبيع بعض الدول مع “الحكومة السورية” ، “إن النظام لم يُقدم على أي خطوات ملموسة التي من شأنها أن تعيد علاقته مع المجتمع الدولي”.

وأشارت إلى أنّ، الوضع الإنساني في سوريا خطير ومقلق للغاية، موضحةً أن هناك ملايين السوريين معرضين للخطر، والذين يعتبرون على رأس الأولويات لدى واشنطن.

وكشفت “غرينفيلد” عن نيتها إجراء زيارة قريبة لمعبر “باب الهوى”، الحدودي بين سوريا وتركيا، للاطلاع على سير آلية إدخال المساعدات الإنسانية هناك.

وينتهي العمل بقرار تمديد دخول المساعدات الإنسانية إلى الشمال السوري، عبر الحدود، منتصف العام الجاري، وسط تخوف من اعتراض روسيا على قرار جديد بالتمديد.

بعد توليها رئاسة مجلس الأمن جلسات مكثّفة حول سوريا !!
بعد توليها رئاسة مجلس الأمن جلسات مكثّفة حول سوريا !!

وقد أشار المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إلى أنه لا يرى أي مسوّغ لتمديد آلية إيصال المساعدات الإنسانية عبر الحدود إلى سوريا بعد انتهاء مدتها في تموز /يوليو المقبل.

وأشار إلى حقيقة أن الوضع لم يتغير بعد 9 أشهر من قرار مجلس الأمن لتمديد عمل معبر باب الهوى، حيث كان الغرض من هذا القرار وصول المساعدات إلى جميع أنحاء سوريا والعمل على التعافي المبكر. وشدد نيبينزيا على أنه “خلال هذا الوقت، تمكنت ثلاث قوافل فقط من العبور إلى إدلب ولا يوجد أي إمداد لشمال البلاد من دمشق على الإطلاق”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق