أخبار

صربيا: لن نقف ضد روسيا التي تحمي سيادتنا

صربيا: لن نقف ضد روسيا التي تحمي سيادتنا

أكد وزير خارجية صربيا نيكولا سيلاكوفيتش، اليوم الإثنين، أنّ بلغراد لن تتّخذ إجراءات ضد موسكو التي تدعمها وتحميها في مجلس الأمن.

وقال سيلاكوفيتش في مؤتمر صحافي عقب محادثاته مع نظيره النمساوي ألكسندر شالنبرغ: “منذ اليوم الأول للأزمة الأوكرانية، اتخذت صربيا موقفاً واضحاً وأدانت تصرفات روسيا ضد أوكرانيا، وأعلنت أنها ملتزمة بشدة بمراعاة المبدأ الأساسي للقانون والعلاقات الدولية، أي احترام وحدة أراضي وسيادة جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة المعترف بها دولياً”.

في الوقت نفسه، شدّد على أنّه “لا ينبغي لأحد أن يتوقّع أن تقف صربيا ضد من يحترم وحدة أراضيها، والذي يحميها في الأمم المتحدة من الهجمات على سيادتها”.

ووصف الوزير الصربي الحرب في أوكرانيا بأنّها “حرب بين الإخوة”، لافتاً إلى أنّ “الصّرب يشتركون في الجذور والثقافة والروحانية مع الروس والأوكرانيين”.

ومنذ أيام، أشار الرئيس الصربي، ألكسندر فوتشيتش، إلى أنّ وسائل الإعلام “صوّرت زيارة لافروف لبلغراد بأنّها ليست في مصلحة صربيا”، بعدما أغلقت بلغاريا ومقدونيا الشمالية والجبل الأسود مجالها الجوي أمام طائرته، معقّباً: “لم أرَ مثل هذه الهستيريا”.

وجدد فوتشيتش، في وقتٍ سابق، موقف بلاده الرافض للعقوبات الغربية ضد موسكو، قائلاً: “منذ اليوم الثالث للعملية العسكرية الروسية في أوكرانيا كشفنا موقفنا”، لافتاً إلى أنه يتعرض “لضغوط” لمواءمة سياسة بلغراد مع سياسة الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وفرض عقوبات على روسيا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق