أخبارملفات

سيقتصر قاطنوه على الأجانب.. “قسد” تبدأ بإخلاء السوريين من مخيم الهول في الحسكة إلى مناطقهم

بدأت “الإدارة الذاتية الكردية” يوم أمس السبت، بإعادة المدنيين وعائلات تنظيم “داعش” الارهابي (السوريين) المقيمين في مخيم الهول إلى مناطقهم.

وأفادت مصادر خاصة لـ مركز سورية للتوثيق أن “القوات الكردية بدأت بتسجيل أسماء الأهالي من مدينتي الرقة والطبقة، والقرار بترحيل السوريين وإعادتهم إلى مناطقهم تم اتخاذه لكي يقتصر قاطنو المخيم على الجنسيات الأجنبية فقط”.

ويعاني مخيم الهول شرقي الحسكة، من أوضاع انسانية وظروف معيشية سيئة جداً، علماً أن المخيم يقع تحت إدارة “قسد”، وكان منع عنه وصول العديد من المساعدات الدولية التي أرسلت إليه من منظمات دولية.

وغالباً ما تتم عمليات منع وصول المساعدات إلى مخيم “الهول” بقرار مباشر من “قسد” أو داعميهم الأمريكيين، بالإضافة إلى أن الكميات القليلة التي يسمح بدخولها من تلك المساعدات تتم سرقتها هناك.

وشهد المخيم حالات وفاة لأطفال ومسنين بالعشرات، نتيجة الجوع والبرد وعدم توفر المستلزمات الصحية، ناهيك عن فيضانات الأمطار التي تحل به في كل شتاء، علماً أن المخيم يضم نازحين من العراق أيضاً.

يذكر أن عدد النازحين السوريين والعراقيين المقيمين في مخيم الهول يصل لحوالي 73 ألف شخص، بينهم 327 طفل وطفلة أيتام من أبناء عناصر تنظيم “داعش”، تتراوح أعمارهم بين الـ 6 إلى 12 سنة”، بحسب مصادر مركز سورية للتوثيق.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق