أخبار

المسلحون المدعومون تركياً يفرضون على أهالي عفرين /300/ دولار عن كل جرار زراعي وبقوة السلاح

فرضت المجموعات المسلحة المتواجدة في عفرين بريف حلب أتاوات جديدة على المدنيين الذين يمتلكون جرارات صناعية، قدرها 300 دولار أمريكي، كضريبة للسماح لهم باستخدام جراراتهم.

وأفادت مصادر خاصة لـ “مركز سورية للتوثيق” أن “فصيل يدعى “العمشات” تابع “للجيش الحر” المدعوم تركياً فرض وبقوة السلاح مبلغ 300 دولار عن كل جرار تعود ملكيته إلى أحد المدنيين، وبينت المصادر أن “من يرفض دفع المبلغ يتم اعتقاله وضربه وترهيبه بقوة السلاح، وحجة المسلحين هو أن المبلغ ضريبة عن عمل الجرارات في حصد المحاصيل الزراعية”.

وأوضحت المصادر أن “حالة التوتر تسود في منطقة عفرين بشكل عام بعد قرار المسلحين فرض هذه الأتاوات، الأمر الذي تم رفضه من قبل الأهالي، ليقابل الرفض من قبل الفصائل المسلحة بعدة اعتقالات تمت أجبر أصحابها على دفع المبالغ بقوة السلاح أو حجز الجرارات”.

وتسيطر على مدينة عفرين عدة فصائل تابعة لـ “الجيش الحر” المدعوم من قبل تركيا، التي عمدت بدورها إلى فصل مدينة عفرين عن باقي مناطق سيطرة الدولة السورية في ريف حلب الشمالي، عبر بناء عدة جدران اسمنتية سواء في محيط مدينة عفرين، أو في الجهة الجنوبية من المنطقة ضمن المناطق المتاخمة لمناطق سيطرة الجيش السوري.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق