ملفات

باستشارة من ضباط إسرائيليين.. تركيا توجه أذرعها لفتح جبهات قتال جديدة مع الجيش السوري في حماة واللاذقية

أفادت مصادر خاصة لمركز سورية للتوثيق بأن أوامر تركية صدرت مؤخراً إلى الفصائل المسلحة من اجل فتح جبهات قتال جديدة مع الجيش السوري.

وبينت المصادر أن الأوامر التركية نصّت على شن هجوم على جبهة سهل الغاب بريف حماة وريف اللاذقية”، مشيرة إلى أن الهجوم سيتركز على محوري بلدتي “السقيلبية” و”شطحة” بريف حماة.

وأضافت المصادر بالقول: “القوات التركية وجهت الفصائل بالتجهيز ورفع الجاهزية إلى أقصى مستوياتها لحين صدور أمر الهجوم خلال الأيام التي تلي انتهاء عيد الفطر، حيث تم إرسال تعزيزات عسكرية للمسلحين إلى جبهتي “محردة” و”السقيلبية” بغية تنفيذ الهجوم واقتحام المدينتين بدعم مباشر من القوات التركية.

ولعل من أخطر التسريبات التي نقلتها المصادر، تمثّلت في ضلوع ضباطٍ عسكريين إسرائيليين كمستشارين في العملية العسكرية القادمة.

وتثبت تركيا مجدداً تدخلها بالشأن السوري ودعمها الفصائل المسلحة بالعتاد والسلاح، في حين يبدو بشكل أوضح أن قرارات تلك الفصائل لم تعد تصدر عنها وإنما باتت تصدر بشكل مطلق من قبل الأتراك، الذين بدأوا مؤخراً بطرق أبواب الإسرائيليين لمساعدتهم في وقف تقدم الجيش السوري في الشمال، في ظل عجز التركي عن تحقيق هذا الهدف رغم كل ما قدمه من دعم لوجستي للفصائل التابعة له.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق