أخبار

مصادر مركز سورية للتوثيق: ضربات دقيقة للجيش السوري أوقعت خسائر فادحة في صفوف وقيادات المسلحين غرب حلب

أكدت مصادر ميدانية لـ “مركز سورية للتوثيق” أن سلاح الجو السوري نفّذ خلال اليومين الماضيين غارات مركّزة على مواقع لجبهة النصرة في قرية “القاسمية” بريف حلب الغربي موقعاً إصابات مباشرة في صفوف عناصرها.

ولفتت المصادر إلى أن الغارات الجوية استهدفت خلال إحدى طلعاتها، محكمةً تديرها النصرة لإطلاق الأحكام بحق المدنيين وزجّهم في سجن تابعٍ لها في القرية ذاتها وهو ملحق بسجن 112 الذي تديره النصرة غرب قرية “القاسمية”.

واستهدفت الغارات أيضاً جزءاً من السجن ما أدى إلى تهدّم بعض جدرانه وهروب عدد كبير من المواطنين المخطوفين داخله، دون وقوع إصاباتٍ بينهم، في حين قالت المصادر أن حالة استنفار لعناصر وحواجز النصرة عمّت المنطقة بحثاً عن المواطنين الهاربين حيث طوّقت حواجز النصرة المنطقة وأغلقت مداخلها.

كما استهدفت قوات الجيش السوري بضربات مركّزة ودقيقة مواقع لجبهة النصرة في حرش خان السبل في ريف إدلب الجنوبي، فيما دمّرت ضربات الجيش السوري ورشة لإصلاح آليات النصرة في مدينة معرة النعمان بريف إدلب بعد استهدافها بقصف دقيق.

وفي السياق ذاته القيادي في تنظيم حراس الدين التابع لتنظيم القاعدة في سورية “خالد أمين رستم” لقي مصرعه إلى جانب عدد من عناصر التنظيم باستهداف الجيش السوري لمواقعهم في قرية “كنصفرة” بريف إدلب الجنوبي وفق ما أفادت مصادر ميدانية لـ “مركز سورية للتوثيق”.

من جهة أخرى وبعد سلسلة الضربات المركزة وتوالي خسائر الفصائل المسلحة، واصل الطيران المروحي والحربي السوري استهدافاته المركّزة لمواقع المسلحين في ريفَي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي حيث تتواصل الخسائر في صفوف الفصائل المسلحة.

مواقع النصرة وحلفائها في “خان شيخون” تم استهدافها اليوم بضربات صاروخية وفق مصادر مركز سورية للتوثيق إضافة إلى استهداف مواقع أخرى للمسلحين في قرية “جوزف” وبلدة “الشيخ مصطفى” وبلدة “معرتماتر” بريف إدلب الجنوبي بالإضافة إلى غارات جوية على مواقع المسلحين في “تفتناز” بريف إدلب الشرقي وقرية “الناجية” بريف إدلب الغربي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق