أخبار

/160/ داعشياً ألمانياً مجهولي المصير في سورية والعراق

أكدت وثيقة صادرة عن وزارة الداخلية الألمانية، اختفاء ما يزيد عن /160/ ألمانياً كانوا يقاتلون ضمن صفوف تنظيم “داعش” المدرج على لائحة الإرهاب الدولي، في الأراضي السورية والعراقية.

وبيّنت وزارة الداخلية بأن العناصر الألمان الذين كانوا ضمن عداد التنظيم، فقدت آثارهم بشكل كامل وأصبحوا مجهولي المصير دون ورود أي معلومات عن حالتهم وما إذا كانوا على أحياء أو أموات.

ورجحت الوزارة في وثيقتها، مقتل العدد الأكبر من “الداعشيين” الألمان المفقود أثرهم، خلال المعارك التي دارت في السنوات الماضية سواء داخل الأراضي السورية أو العراقية، مشيرةً إلى إمكانية وجود ناجين من المسلحين الـ /160/ في ظل احتمالية كونهم تمكنوا من مغادرة سورية والعراق أو الاختفاء عن الأنظار داخلهما.

ورداً على المعلومات والاتهامات الموجهة لألمانيا حول تسهيل عودة مواطنيها المنتمين لتنظيم “داعش” إلى أراضيها، نفت وزارة الداخلية الألمانية هذا الأمر بشكل ضمني منوهةً أن: “بسبب الإجراءات الأمنية المعتمدة لا يمكن أن يحصل دخول إلى ألمانيا من طرف هؤلاء العناصر دون معرفة الأجهزة الأمنية الألمانية، ليبقى ذلك استثناء”.

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق