أخبار

إصابة ما يسمى بـ “رئيس المجلس المحلي لأخترين” بريف حلب إثر انفجار عبوة ناسفة في سيارته

أصيب رئيس ما يسمى “المجلس المحلي لأخترين” بريف حلب الشمالي، المدعو خالد ديبو، نتيجة انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون في سيارته، صباح يوم الثلاثاء.

وبينت مصادر مركز سورية للتوثيق أن “الانفجار وقع أثناء توجه ديبو لاستقلال سيارته، علماً أن الاصابة التي تعرض لها كانت بليغة، واستدعت نقله مباشرةً إلى مشفى الراعي”.

ووصلت حالة الضعف الأمني التي تعيشها مناطق سيطرة فصائل “الجيش الحر” المدعومة من تركيا إلى مدينة أخترين، التي شهدت بالإضافة لانفجار سيارة ديبو”، انفجاراً آخر عبر سيارة مفخخة استهدفت الحي الشمالي من المدينة.

وأكدت المصادر أن “الانفجار حصل قبل استهداف سيارة “رئيس المجلس”، وأسفر عن أضرار مادية، دون وقوع أي إصابات بشرية”.

وأعلنت ما تسمى بـ “قوات تحرير عفرين” مسؤوليتها عن تنفيذ العملية عبر بيان صدر عنها مساء يوم الثلاثاء.

يذكر أن مناطق سيطرة الفصائل المسلحة تشهد حالة من الضعف الأمني، الذي يعكس حالة الاقتتال الحاصلة بين بعض الفصائل، عبر استهداف بعضها البعض بالمفخخات، وحتى الاشتباكات المباشرة، وكانت آخر الحوادث ما حصل بمدينة الباب، عبر انفجار دراجة مفخخة أسفر عن إصابة 15 شخصاً بجروح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق