أخبار

دراجة مفخخة تستهدف اجتماعاً للمسلحين المدعومين تركياً بريف حلب الشمالي

استهدف مجهولون اجتماعاً لمسؤولين تابعين لفصيل “جيش الشرقية” المدعوم تركياً، وذلك في قرية “ككجلة” جنوب غرب مدينة جرابلس بريف حلب الشمالي الشرقي.

وأفادت مصادر مركز سورية للتوثيق أن “الانفجار أسفر عن وقوع عدة قتلى ومصابين بين المسلحين، في حين لم تتبنى أي جهة مسؤوليتها عن التفجير”.

ويأتي التفجير المذكور تزامناً مع الاشتباكات الحاصلة في بلدة “مارع” بريف حلب الشمالي، كدليل جديد على حالة الترهل والتردي الأمني التي تعيشها مناطق سيطرة الفصائل الموالية لأنقرة في الشمال السوري بشكل عام.

ووصلت الخلافات بين الفصائل المسلحة إلى أشدها بعد بدء العملية العسكرية للجيش السوري في ريفي حماة وإدلب، حيث أن العديد من المسلحين عبّروا عن رغبتهم بالتوجه إلى التسوية مع الدولة السورية ووقف القتال، مع تسليم مناطق سيطرتهم، في حين أن فصائل أخرى، محرضةً عبر تنظيم “جبهة النصرة” الارهابي وداعميهم من الأتراك، ما تزال ترفض ذلك الأمر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق