أخبار

الجيش السوري يستعيد السيطرة على بلدة الحماميات بريف حماة بعد معارك عنيفة مع مسلحي الفصائل المتشددة

تمكنت قوات الجيش السوري والقوات المؤازرة له، من استعادة السيطرة على بلدة الحماميات وتلالها الاستراتيجية، في ريف حماه الشمالي، بعد معارك عنيفة دارت على مدار ساعات يوم أمس الخميس ضد مسلحي تنظيم "جبهة النصرة" والفصائل المتحالفة معها.

وقالت مصادر “مركز سورية للتوثيق” بأن الجيش السوري استخدام في هجومه على مواقع المسلحين داخل القرية وفي تلالها الاستراتيجية، كثافة نارية كبيرة غير مسبوقة أمّنها سلاحا الجو والصواريخ، اللذان تكفلّا بضرب كافة نقاط تجمع المسلحين المتشددين وأوقعوهم بين قتيل وجريح.

وحسب ما نقلته المصادر، فإن الجيش السوري كبّد مسلحي النصرة والفصائل المتحالفة معها، خلال المعارك، أكثر من /40/
قتيلاً إلى جانب عشرات المصابين، فيما أكدت المصادر أن من بين القتلى عدد كبير من المسلحين الشيشانيين والصينيين.

وكان الجيش السوري أعاد انتشار قواته في الحماميات وعمد إلى سحبها نحو أطراف البلدة، وذلك إبان الهجوم العنيف الذي
نفّذه مسلحو النصرة والحزب الإسلامي التركستاني باتجاه مواقعه، لينجح إثر عملية إعادة الانتشار في جمع وحشد قواته لتنفيذ الهجوم المعاكس الذي أثمر عن سيطرته على البلدة وكافة التلال التابعة لها.

يذكر أن بلدة الحماميات والتلال المحيطة بها، تعتبر من المواقع الاستراتيجية الهامة في ريف حماة الشمالي الغربي، كونها
تقع مباشرةً على الطريق الاستراتيجي (محردة- السقيلبية) الواصل بين المدينتين اللتين تعتبران من أهم مدن ريف المحافظة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق