أخبار

اختطاف المزيد من أهالي منطقة عفرين شمال غرب حلب على أيدي الفصائل المدعومة تركياً

أفادت مصادر "مركز سورية للتوثيق" بإقدام مسلحي الفصائل المدعومة تركياً على اختطاف ما يزيد عن /14/ مدنياً من أهالي القرى التابعة لمدينة عفرين بريف حلب الشمالي.

وبينت المصادر أن /3/ مختطفين تم خطفهم من محيط بلدة معبطلي شمال غرب عفرين، و/2/ من قرية ميركان جنوب غرب معبطلي، و/3/ من قرية ديكمة طاش شمال شرقي شران شمال شرق عفرين، و/2/ من قرية الرمادية شرق جنديرس جنوب غرب عفرين إلى جانب /4/ آخرين تم خطفهم من قرى متفرقة غرب المنطقة”.

وأكدت المصادر بأن مسلحي الفصائل وجّهوا تهمة التعامل مع الوحدات الكردية إلى المختطفين، قبل أن يقتادوهم إلى جهة مجهولة، قبل أن يتم فيما بعد التواصل مع ذوي المختطفين لدفع مبالغ مالية كبيرة على سبيل الفدية لقاء الإفراج عن أبنائهم.

وكثرت في الآونة الأخيرة حوادث الخطف التي تقوم بها المجموعات المسلحة، تحت بند “الاعتقال بتهمة التعامل مع الوحدات الكردية”، إلا أن جميع هذه الحوادث كانت تتفق في نهايتها على التواصل مع الأهالي بعد فترة من اختطاف أبنائهم للمطالبة بفدية مالية لقاء إطلاق سراحهم.

وتتعمد الفصائل المسلحة استخدام أي وسيلة كانت من أجل سرقة الأهالي والحصول على الأموال، حيث كان مركز سورية للتوثيق” أثبت خلال عدة تقارير سابقة تم نشرها، وجود أزمة مالية كبيرة لدى قياداتها، فيما كانت المجموعات المسلحة على اختلاف مسمياتها، فرضت على أهالي المناطق الخاضعة لسيطرتها في عفرين ما أسمته بـ “الرسوم” على كافة الأعمال التي يمتهنوها، عبر إجبارهم على دفع نسب من أرباح الأعمال.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق