أخبار

إيران توقف ناقلة أجنبية تحمل نفطاً مهرباً في الخليج

أوقفت القوات البحرية الإيرانية ناقلة نفط أجنبية في جزيرة "لارك" بالخليج، تحمل نفطاً مهرباً، بعد عملية رصد ومراقبة

وبينت تقارير إعلامية أنه “تم احتجاز السفينة وهي محملة بمليون ليتر من الوقود المهرب، بعد عملية رصد ومراقبة لها، وأخذ الموافقة من المراجع القضائية، علماً أنها تحوي على متنها /12/ شخصاً”.

وبينت التقارير أن “السفينة كانت في طريقها لنقل الوقود إلى سفن أجنبية في المياه الدولية”.

وفي السياق ذاته، نشرت مصادر إعلامية مختلفة منذ أيام خبراً، يفيد بـ “اختفاء الناقلة MT RIAH التي تبحر تحت علم بنما، والتابعة للإمارات”، لتتهم ايران بعد ذلك بمسؤوليتها عن الاختفاء.

ورد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي على الاتهامات الموجهة مصرحاً أن الناقلة “تعرضت لعطل فني وطلبت المساعدة وتم سحبها إلى أحد موانئ البلاد”.

يذكر أن ناقلة بحرية تابعة لإيران، “غريس 1″، كانت احتُجزت أثناء عبورها من مضيق جبل طارق، من قبل السطات المحلية وبريطانيا التي قالت بأن الناقلة “متورطة في خرق العقوبات المفروضة على سورية، وهي تحمل نفطاً إيرانياً إلى سورية”، الأمر الذي زاد من توتر العلاقات بين البلدين، لتقوم إيران في إثر ذلك باستدعاء السفير البريطاني في طهران.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق