أخبار

نتيجة انتشار الجثث وتفسخها.. ارتفاع نسبة الإصابات بالأمراض الجلدية في مناطق سيطرة “قسد”

أفادت مصادر خاصة لـ "مركز سورية للتوثيق" عن ارتفاع عدد الاصابات بالأمراض الجلدية في مناطق ريف دير الزور الخاضعة لسيطرة مسلحي "قسد"، نتيجة انتشار الجثث بشكل كبير في تلك المناطق.

وبينت المصادر أن عشرات الجثث تكتشف بين الحين والآخر نتيجة جرائم قتل ارتكبت بحق المدنيين، بالإضافة إلى الجثث التي تكتشف في المقابر العشوائية لأشخاص قضوا خلال المعارك التي كانت تحصل بين “قسد” ومسلحي تنظيم “داعش” الإرهابي.

وتفتقر عملية التعامل مع الجثث المكتشفة للتنظيم، حيث تشير المصادر إلى “عدم التعامل معها بالشكل المطلوب، وخاصة فيما يتعلق بالجثث مجهولة الهوية والتي يبقى معظمها في المشافي لأوقات طويلة”.

وتشهد مناطق سيطرة “قسد” في الحسكة ودير الزور، العديد من حوادث الخطف والقتل سواء بداعي السرقة، أو لأسباب شخصية، في مشهد يعكس الضعف الأمني التي تعانيه تلك المناطق، فيما لا يختلف الوضع في مدينة الرقة أيضاً، والتي بلغ عدد الجثث المكتشفة فيها لمدنيين سقطوا ضحايا قصف “التحالف الدولي” بقيادة أمريكا، /1732/ جثة منذ بداية العام الجاري فقط.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق