أخبار

إصابات من الجيش السوري نتيجة تفجير انتحاري لنفسه أثناء عملية مداهمة بدرعا

أصيب عناصر من الجيش السوري نتيجة تفجير ارهابي نفسه بحزام ناسف أثناء اقتحام العناصر مقراً سرياً لمجموعة مسلحة في قرية مليحة العطش بريف درعا

وأفاد مصدر محلي لمركز سورية للتوثيق أن “عناصر من الجيش السوري اقتحموا مخبأ المجموعة المسلحة بعد ورود معلومات تؤكد مكانهم، ليقوم أحد المسلحين بتفجير نفسه أثناء مقاومته للاعتقال، حيث تم نقل الجرحى إلى مشفى الصنمين، وحالتهم الصحية مستقرة حالياً”.

وتكررت خلال الآونة الأخيرة حوادث تعرض عناصر من الجيش السوري للاستهداف من قبل مجموعات مسلحة تمثل خلايا نائمة موجودة في درعا، كان آخرها تعرض حافلة تقل عناصر من الجيش للاستهداف بعبوة ناسفة، أدت لمقتل 5 عناصر وإصابة 16 آخرين.

وسبق استهداف الحافلة أيضاً، “تعرض دورية للشرطة العسكرية الروسية لهجوم بعبوة ناسفة”، بحسب ما ذكرته وزارة الدفاع الروسية حينها.

يذكر أن مدينة درعا كانت من أولى المدن التي خرجت عن سيطرة الدولة السورية بداية الحرب، وتم تحريرها بشكل كامل من قبل الجيش السوري منتصف عام 2018، إلا أن التقارير الاعلامية تفيد بوجود “خلايا نائمة” فيها تابعة للمجموعات المسلحة حتى الآن.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق