أخبار

/5/ عمليات في يوم واحد.. الحصيلة النهائية لضحايا الانفجارات التي ضربت مناطق “درع الفرات” شمال حلب

أوردت مصادر خاصة لـ "مركز سورية للتوثيق"، صباح اليوم الأحد، الحصيلة النهائية للضحايا المدنيين الذين قضوا وأصيبوا جراء التفجيرات الخمسة التي ضربت خلال ساعات يوم أمس السبت، مناطق سيطرة فصائل "درع الفرات" المدعومة تركياً بريف حلب الشمالي.

وحسب الحصيلة، فإن الانفجارات تسببت بمقتل مدنيين اثنين، رجل وطفل، وإصابة أكثر من /30/ آخرين بجروح متفاوتة الخطورة، حيث تم توزيع المصابين على المشافي الرئيسية في مدينتي إعزاز والباب.

كما أفادت المصادر بوقوع عدة إصابات بين صفوف المسلحين المدعومين تركياً، تم نقل عدد منها إلى مشافٍ داخل الأراضي التركية لتلقي العلاج هناك، نظراً لخطورة إصابتهم.

وكان يوم أمس السبت شهد سلسلة تفجيرات تمت جميعها وفق سيناريو الدراجات النارية المفخخة، التي استهدفت قريتي تل بطال والغندورة، ومدينتي الباب وإعزاز، وبلدة أخترين.

ودفعت التفجيرات بمسلحي الفصائل الموالية لأنقرة إلى رفع وتيرة الاستنفار الأمني وقطع الطرقات، وتنفيذ حملات تفتيش واسعة طالت منازل المدنيين في معظم المناطق الخاضعة لسيطرتهم، تحت ذريعة البحث عن منفذي التفجيرات.

وأثبتت التفجيرات الخمسة من جديد، حالة الانفلات الأمني الكبير الذي تعيشه مناطق سيطرة “درع الفرات” و”غصن الزيتون” المدعومتين تركياً، وخاصة في ظل النشاط الكبير وغير المسبوق من قبل الخلايا النائمة التابعة للوحدات الكردية، والتي تشير كافة المعطيات إلى مسؤوليتها عن تنفيذ جميع التفجيرات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق