أخبار

مجزرة جديدة لـ “التحالف الدولي” في ريف دير الزور

أكدت مصادر خاصة لـ "مركز سورية للتوثيق"، بأن طائرات حربية تابعة لـ "التحالف الدولي" الذي تتزعمه الولايات المتحدة الأمريكية، أقدمت صباح اليوم الاثنين، على قصف بلدة "الرز" في ريف دير الزور، بالصواريخ الثقيلة.

وبيّنت المصادر بأن القصف العشوائي من قبل طائرات التحالف، أدى إلى وقوع مجزرة راح ضحيتها عشرات المدنيين من أهالي البلدة، دون ورود حصيلة دقيقة عن عدد الضحايا والجرحى، وخاصة أن معظمهم ما يزالون تحت أنقاض المنازل التي تهدّمت بفعل القصف.

وتندرج المجزرة الجديدة، ضمن سلسلة المجازر التي تنفذها قوات “التحالف الدولي” بزعامة أمريكا، بحق المدنيين في مناطق شمال شرق سورية، من خلال عمليات القصف العشوائي التي تستهدف البلدات والقرى الواقعة في تلك المناطق عبر الطائرات الحربية تحت ذريعة محاربة “تنظيم داعش”، علماً أن قيادة التحالف كانت أعلنت في وقت سابق انتهاء وجود التنظيم في سورية، ما يدحض أي تبريرات قد يقدمها التحالف حول قصف بلدة “الرز”.

وكانت اعترفت قيادة “التحالف الدولي” قبل عدة أيام، بأن عملياتها العسكرية التي تم تنفيذها خلال السنوات الخمسة الماضية، كانت تسببت بمقتل /1321/ مدنياً “عن طريق الخطأ”. وفق زعمها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق