أخبار

الجيش السوري يوسّع نطاق سيطرته في ريف حماة

وسّعت وحدات الجيش السوري من نطاق سيطرتها على محور ريف حماة الشمالي، من خلال إحكام قبضتها على مزارع "الزكاة" بعد معارك عنيفة مع مسلحي تنظيم "جبهة النصرة" والفصائل المنضوية تحت لوائها.

وأفادت مصادر “مركز سورية للتوثيق” بأن سيطرة القوات السورية على مزارع “الزكاة”، أتت بعد عملية عسكرية ليلية خاطفة، تزامنت مع رمايات نارية مكثفة تكفّلت بضرب دفاعات المسلحين وانهيارها، ما سهّل من مهمة الجيش في السيطرة على المزارع.

وأكدت المصادر، مقتل وإصابة العشرات من مسلحي “النصرة” سواء خلال الاستهدافات البعيدة، أو أثناء الاشتباكات المباشرة التي جرت خلال عملية الاقتحام البري التي نفّذها الجيش باتجاه مزارع “الزكاة”، كما تم إعطاب عدد من الآليات والأسلحة الثقيلة التابعة للمسلحين.

وكان الجيش السوري تمكن خلال اليومين الماضيين من السيطرة على قريتي “الجبّين” وتل “الملح”، ونجح إثر تلك السيطرة في تأمين الطريق الاستراتيجي الواصل بين مدينتي “محردة” و”السقيلبية”.

في سياق متصل، نفّذ مسلحو “النصرة” مساء أمس، سلسلة اعتداءات باتجاه قرى وبلدات ريف حماة الآهلة بالمدنيين، عبر استهدافهم مدينة “محردة” وقريتي “شيزر” و”بريدج” بعدد كبير من القذائف الصاروخية التي خلّفت أضراراً مادية كبيرة لحقت بممتلكات المدنيين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق