أخبار

الخرق الثالث لاتفاق وقف إطلاق النار.. مسلحو “جبهة النصرة” يستهدفون مدينة حلب بالقذائف

سجل ظهر اليوم السبت، الخرق الثالث من قبل المجموعات المسلحة لاتفاق وقف إطلاق النار الذي كان تم التوصل إليه ليل يوم الخميس، عبر استهداف مدينة حلب مجدداً بالقذائف الصاروخية من قبل مسلحي "جبهة النصرة" المتواجدين في منطقة الصالات الصناعية بالليرمون.

وأفادت مصادر مركز سورية للتوثيق بأن قذيفتين صاروخيتين سقطتا بالقرب من دوار الشيحان، دون أن تسفرا عن وقوع أي إصابات أو خسائر بشرية، لتقتصر الأضرار على الماديات فقط.

ومع استهدافها أحياء مدينة حلب، تكون “النصرة” قد خرقت اتفاق وقف إطلاق النار للمرة الثالثة على التوالي، حيث كان سجل الخرق الأول في ريف اللاذقية عبر استهداف بلدة “بشلاما”، الواقعة جنوب القرداحة، بـ /5/ قذائف صاروخية بعد ساعات قليلة من دخول الهدنة حيز التنفيذ، حيث أسفرت القذائف الخمسة عن مصرع شخص وإصابة /3/ آخرين، علماً أن مصدر القذائف كان من جبل شحشبو بريف حماة الشمالي الغربي.

أما الخرق الثاني فشهده ريف حماه الشمالي صباح اليوم السبت، من خلال قذيفة هاون سقطت قرب أحد مواقع الجيش السوري في ريف حماة، بالتزامن مع استهدافهم للموقع برشقات من الرشاشات الثقيلة.

يذكر أن اتفاق الهدنة الذي كان أُعلن عنه يوم الخميس عقب انتهاء جلسة اليوم الأول من محادثات أستانا، يقضي “بوقف إطلاق النار في منطقة خفض التصعيد بإدلب اعتباراً من ليل يوم الخميس 1-8-2019 بشرط تطبيق اتفاق سوتشي الذي يقضي بتراجع المجموعات المسلحة بحدود 20 كيلومتراً بالعمق من خط منطقة خفض التصعيد بإدلب وسحب الأسلحة الثقيلة والمتوسطة”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق