أخبار

11 جثة جديدة مكتشفة بالرقة.. وتجاوزات “قسد” تستمر في ريف الحسكة

أفادت مصادر "مركز سورية للتوثيق" عن العثور على /11/ جثة في مقبرة معسكر الطلائع بمدينة الرقة، تعود لمدنيين قتلوا نتيجة قصف طائرات "التحالف الدولي" بقيادة أمريكا، أثناء سيطرة تنظيم "داعش" على المدينة سابقاً

ويرتفع بذلك عدد الجثث المكتشفة في المدينة إلى /1748/ جثة منذ بداية العام الحالي، معظمها كان اكتُشف في مقبرة البانوراما التي أُخرج منها 1500 جثة.

وفي سياق آخر، ارتكب عناصر من “قسد” جريمة بحق أحد الأهالي في “الشدادي” بريف الحسكة، حيث أطلقوا النار عليه متسبيين بموته دون معرفة السبب.

وبينت مصادر خاصة لـ “مركز سورية للتوثيق” أن المدني القتيل هو راعي ماشية كان يرعى الأغنام في أرض زراعية قرب أحد مقرات “قسد” العسكرية عند مدخل مدينة الشدادي، وتجهيزها لعيد الأضحى، الأمر الذي أدى تعامل معه مسلحو “قسد” بإطلاق النار على الراعي ما أدى إلى مقتله.

وبينت المصادر أن “حادثة أخرى وقعت أيضاً في بلدة القحطانية بريف الحسكة، حيث اعتقل عناصر من “قسد” راعي أغنام هناك، وسرقوا 3 أغنام كانت ضمن القطيع”.

يذكر أن مناطق سيطرة “قسد” تشهد استمرار الممارسات التعسفية بحق المدنيين، في مقدمتها حملات المداهمات والاعتقالات التي ينفذها عناصرها بدعم من القوات الأمريكية ضمن القرى والبلدات الخاضعة لسيطرتهم، ما يتسبب بازدياد حصيلة الضحايا المدنيين بشكل مستمر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق