أخبار

ظريف يشكر الولايات المتحدة على قرار الحظر الصادر بحقه!

ردّ وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، على قرار الحظر الأمريكي الصادر بحقه، بالتعبير عن شكره للإدارة الأمريكية

وقال الوزير الإيراني في تغريدة له عبر تويتر، مخاطباً الإدارة الأمريكية: ” أشكركم على اعتباركم إياي تهديداً كبيراً لخططكم، مشيراً إلى أن القرار الأمريكي ليس له أي تأثير عليه أو على عائلته حيث أنه لا يملك أموالاً أو مصالح خارج إيران.

وأوضح ظريف أن السبب الأمريكي وراء تعقبه، هو أنه المتحدث الرسمي باسم إيران حول العالم، متسائلاً: “هل الحقيقة مؤلمة حقاً؟”، منوهاً بأن الحظر ضده هو بسبب تصريحاته: “فهل سيحتاج الشعب الأمريكي إلى تصريح أو إذن من وزارة الخزانة الأمريكية لقراءة كتاباتي أو الاستماع إلى المقابلات التي أجريها؟”.

ولاقى الوزير الإيراني دعماً شعبياً ورسمياً واسعاً في إيران عقب صدور القرار الذي وصفه الرئيس الإيراني حسن روحاني بـ “الإجراء الصبياني”، مؤكداً أنه دليل على زيف الادعاءات الأمريكية حول استعداد واشنطن للتفاوض مع طهران دون شروط مسبقة، وهو ما يؤكد، بحسب روحاني، أن أعداء إيران عاجزين وفاقدين لعقولهم.

ولفت روحاني إلى أن أركان البيت الأبيض تهتز من كلام منطقي لرجلٍ واعٍ ومطّلع، وأن خطابات ظريف تخيف قادة واشنطن، في حين وصف بيان رسمي صادر عن الحرس الثوري الإيراني القرار الأمريكي بأنه خطوة سخيفة وحمقاء وغير مشروعة.

من جانب آخر، أعربت المفوضية الأوروبية عن أسف الاتحاد الأوروبي للقرار الأمريكي بحق وزير الخارجية الإيراني، وأكّد المتحدث الرسمي لشؤون المساعدات الإنسانية والحماية المدنية في المفوضية كارلوس مارتن دي جورديخولا، أن الاتحاد الأوروبي سيواصل التعامل مع ظريف بصفته أعلى ديبلوماسي إيراني، مع الإشارة إلى أهمية الحفاظ على قنوات التواصل الديبلوماسي.

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قد أعلنت في بيان رسمي، ضم وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إلى قائمة الحظر الاقتصادي الأمريكي، ضمن حزمة من العقوبات الأمريكية التي فرضتها إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على قيادات الجمهورية الإسلامية الإيرانية بمن فيهم المرشد الأعلى للثورة الإيرانية السيد علي خامنئي.

واعتبر مراقبون أن العقوبات الأمريكية على الشخصيات الإيرانية، مجرد ضغوطات شكلية غير مؤثرة، حيث لا تمتلك القيادة الإيرانية أي تعاملات مالية شخصية مع البنوك والشركات الأمريكية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق