fbpx
أخبار

روسيا تكشف عن إنجاز عسكري تحقق في سورية خلال السنوات الخمسة الأخيرة

قال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن خبراء مركز نزع الألغام في الجيش الروسي تمكنوا من تطهير أكثر من /6.5/ ألف هكتار من الألغام في الأراضي السورية بالإضافة إلى تفكيك أكثر من /100/ ألف قذيفة وعبوة ناسفة خلال السنوات الخمس الأخيرة، في إنجاز عسكري كبير يحسب للقوات الروسية

وخلال استعراضه أبرز منجزات المركز الدولي لمكافحة الألغام التابع للجيش الروسي، ذكر شويغو أن عناصر المركز نفذوا مهام خاصة في سورية وأزالوا الألغام والمتفجرات من عدة مدن سورية مثل حلب ودير الزور وتدمر، حيث شملت المساحات التي تم تطهيرها من الألغام /6.5/ ألف هكتار من الأراضي و/1400/ كم من الطرق، و/12/ كم من خطوط السكك الحديدية، ونحو/17/ مبنى ومنشأة في سورية.

وأضاف الوزير الروسي خلال اجتماعه مع الهيئة القيادية في وزارة الدفاع، أن المركز الذي احتفل بالذكرى السنوية الخامسة لتأسيسه مطلع الشهر الجاري، نجح عناصره في تفكيك /105/ آلاف جسم متفجر بينهم /31/ ألف عبوة ناسفة يدوية الصنع، مشيراً في الوقت ذاته أن عناصر المركز تابعوا جهودهم في ظل المواجهات العسكرية في المدن السورية بهدف حماية منشآت التراث الثقافي والبنى التحتية.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أصدر قراراً بإرسال وحدات نزع الألغام الروسية إلى سورية لتقديم المساعدة في مجال تطهير الأراضي السورية من الألغام والمتفجرات التي خلّفها تنظيم “داعش” والفصائل المتشددة أثناء تواجدهم في بعض المناطق السورية قبل أن يحرّرها الجيش السوري.

يذكر أن مخلّفات التنظيمات المسلحة من ألغام وعبوات ناسفة حصدت الكثير من أرواح المدنيين السوريين في مختلف المناطق السورية وقد ساهمت المساعدة الروسية في حماية حياة السوريين من هذه المخلّفات المتفجّرة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق