أخبار

تسيير أول دورية مشتركة من القوات الأمريكية و”قسد” في “المنطقة الآمنة” شمال سورية

سيّرت قوات "التحالف الدولي" بقيادة أمريكا، أول دورية عسكرية مشتركة مع "قسد" ضمن ما تسمى بـ "المنطقة الآمنة"، المعلن عنها باتفاق بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية

وذكرت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن الدورية تضمنت قوات من التحالف مع عناصر ما يسمى بـ “المجلس العسكري لمنطقة تل أبيض” التابع لـ “قسد”، وتألفت من /12/ عربة عسكرية.

وأضافت المصادر بأن الدورية سارت في المنطقة الشمالية من الرقة على طول الحدود مع تركيا، وصولاً إلى منطقة رأس العين في الحسكة.

وفي سياق متصل، اعلنت وزارة الدفاع الامريكية عن تنفيذ أول تحليق أمريكي تركي في أجواء “المنطقة الامنة” شمال سورية، واصفةً الحدث بأنه “نقطة تحول هامة”، مشيرةً إلى أن المروحيات الأمريكية والتركية حملت جنرالاً تركياً وآخر أمريكي، أجريا طلعة استكشافية في أجواء شرق الفرات.

يذكر أن ” المنطقة الآمنة ” التي تم الاتفاق عليها تمتد من مدينة رأس العين شمالي الحسكة ومدينة تل أبيض شمالي الرقة، بمسافة تصل إلى 100 كم، علماً أن اتفاق إقامتها يتضمن انسحاب “قسد” من تلك المناطق بعمق 20 كيلومتر، الأمر الذي بدأته القوات منذ أيام، بضغط من أمريكا، الداعمة الأساسية لها.

تجدر الإشارة إلى أن الدولة السورية كانت أعلنت في وقت سابق رفضها لما تسمى “المنطقة الأمنة”، مؤكدةً عدم شرعيتها ومخالفتها للقوانين الدولية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق