أخبار

عملية نوعية للجيش السوري تطيح بقائد عسكري وعناصر من الفصائل المسلحة

تمكنت وحدات من الجيش السوري يوم أمس الأربعاء، حسب مصادر خاصة لـ "مركز سورية للتوثيق"، من تنفيذ عملية عسكرية نوعية غرب حماة نجحت خلالها في اختراق صفوف المسلحين المتشددين التابعين لـ "جبهة النصرة" و"جيش العزة".

وقالت المصادر أن وحدات من الجيش السوري نفذت عملية نوعية اخترقت خطوط المسلحين وأسفرت عن مقتل عددٍ منهم، كما قتل القائد العسكري في فصيل “جيش النصر” التابع للجبهة الوطنية للتحرير محمد تركي، إلى جانب اثنين من عناصر الفصيل هما جهاد نصر وبرازي حوران، دون أن تفصح المصادر عن الموقع الذي شهد تنفيذ العملية بشكل دقيق.

من جهة أخرى ذكرت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن الضربات المركزة للجيش السوري على مواقع جبهة النصرة والفصائل المتحالفة معها أسفرت عن مقتل عدد من المسلحين وتدمير عدة مقرات في معرة النعمان ومعرشورين والتح ومعرة حرمة والشيخ مصطفى وشهرناز جنوبي إدلب بالإضافة إلى استهداف مركز لنقاط النصرة في محيط سراقب بريف إدلب الشرقي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق