أخبار

في ظل ترحيب أمريكي.. الدانمارك تعتزم إرسال قوات عسكرية إلى سورية

أعلنت رئيسة الحكومة الدانماركية "ميتا فريدريكسن" موافقة بلادها على الطلب الأمريكي بشأن إرسال قوات عسكرية إلى سورية

وقالت “فريدريكسن” أن القوات الدانماركية سترسل دعماً عسكرياً لقوات التحالف الدولي في سورية، وأوضحت أن القوة العسكرية الدانماركية المتجهة إلى سورية ستضم فرقاطة عسكرية وسفينة حربية وأربع طائرات مقاتلة لدعم القوات البحرية الأمريكية، بالإضافة إلى إرسال فريق طبّي عسكري مؤلّف من /14/ طبيباً، دون أن تحدد موعداً واضحاً لتوقيت إرسال القوات.

من جانبها رحبت وزارة الدفاع الأمريكية البنتاغون بقرار الحكومة الدانماركية، وقالت في بيان رسمي صدر عنها: “أن القوات الدانماركية الشريكة ستنضم إلى قوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لدعم الاستقرار والأمن وضمان عدم ظهور مقاتلي تنظيم داعش مجدداً”، وفق بيان البنتاغون، والذي أشار أيضاً إلى أن القوة العسكرية الدانماركية ستقدم الدعم لـ “قسد” في مناطق شمال شرق سورية.

وتأتي الخطوة الدانماركية، إبان إعلان الإدارة الأمريكية سعيها لتشكيل قوة عسكرية دولية من عدة بلدان أوروبية، لتعويض القوات الأمريكية التي انسحب جزءٌ منها من سورية بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في كانون الأول من العام الماضي، حيث طالبت الولايات المتحدة عدة دول مثل الدانمارك وفرنسا وبريطانيا وألمانيا إرسال قوات عسكرية إلى سورية.

وعلى حين وافقت الدانمارك على الدعوة الأمريكية، واجهت دعوة واشنطن رفضاً من الجانب الألماني، حيث أعلنت الحكومة الألمانية الشهر الماضي أنها لن ترسل المزيد من القوات إلى سورية وستكتفي ببعثاتها العسكرية الحالية التي تقدّم تدريبات عسكرية في العراق والأردن دون التواجد في الداخل السوري.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق