أخبار

/118/ طائرة “درون” أسقطتها الدفاعات الروسية في “حميميم” خلال عامين

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن عدد الطائرات المسيرة التي أطلقتها الفصائل المسلحة، وتصدت لها منظومة الدفاع الجوي في قاعدة "حميميم" بريف اللاذقية، بلغ /118/ طائرة خلال عامين، منها /58/ طائرة أسقطت منذ كانون الثاني الماضي.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف أن: “معظم الطائرات المسيرة أطلقت من منطقة خفض التصعيد في إدلب، وعلى الأخص من مدن اللطامنة وخان شيخون وكفرزيتا”.

وأشار كوناشينكوف إلى أن “أنظمة الدفاع الصاروخي المضادة للطائرات من نوعي “بانتسير-إس 1″ و”تور-إم 2” أطقت 31 صاروخاً، وأحبطت خلالها محاولات استهداف حميميم بـ /27/ قذيفة أطلقتها المجموعات المسلحة من منطقة إدلب منذ مطلع العام الحالي”.

وكشف المتحدث عن أضخم الهجمات التي طالت قاعدة حميميم، وهي “في الحادي عشر من شهر آب الماضي، حيث تم تنفيذها بواسطة /6/ طائرات مسيرة، منها /5/ طائرات تحمل كل واحدة منها /10/ قنابل تحوي متفجرات وشظايا حديدية”.

يذكر أن قاعدة “حميميم” الجوية الروسية تتعرض بشكل متكرر للاستهدافات من قبل الفصائل المسلحة المتواجدة بريف إدلب المتاخم لريف اللاذقية الشمالي، ومعظم تلك الاستهدافات تتم بطائرات مسيرة، حيث كان آخرها الهجوم الذي حصل في الثالث من الشهر الحالي، والذي تم التصدي له من قبل المضادات الجوية الروسية دون أضرار، إلا أن اللافت بالهجوم الأخير هو أن إحدى الطائرتين المسيرتين “كانت قادمة من جهة البحر، ما يدل على احتمالية إطلاقها من سفينة ما”، بحسب تصريحات وزارة الدفاع الروسية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق