fbpx
أخبار

بيدرسون يدعو لانعقاد أول اجتماع للجنة الدستورية نهاية الشهر القادم

دعا المبعوث الأممي إلى سورية غير بيدرسون، اللجنة الدستورية السورية لبدء أول اجتماع لها في جنيف بتاريخ 30-10-2019، مقترحاً ضرورة المضي قدماً في عمليات تبادل للأسرى على نطاق واسع بين الدولة السورية والمعارضة.

وجاءت دعوة بيدرسون ضمن الوثيقة التي قدمها لمجلس الأمن حول المعايير المرجعية وقواعد عمل اللجنة، والتي تضمنت بأبرز نقاطها “تسهيل المفاوضات داخل سورية ضمن عملية دستورية لوضع دستور جديد، والذي بموجبه تنظم انتخابات تحت إشراف الأمم المتحدة، بالتوازي مع القرار الدولي ومع الاحترام الكامل للسيادة الوطنية لسورية”.

ومن نقاط وثيقة بيدرسون أيضاً “تفعيل البيان الختامي لمؤتمر سوتشي كمساهمة في عملية جنيف بدعم من المشاركين في سوتشي، والتأكيد على أهمية تحرك العملية السياسية الأوسع إلى الأمام والعمل على إعداد وصياغة إصلاح دستوري يطرح للموافقة العمومية”.

وأكدت وثيقة بيدرسون على أن “الإصلاح الدستوري يجسد المبادئ الاثني عشر السورية- السورية الأساسية نصاً وروحاً في الدستور السوري والممارسات الدستورية السورية، وللجنة الدستورية أن تراجع دستور عام 2012 بما في ذلك في سياق التجارب الدستورية السورية الأخرى، وأن تقوم بتعديل الدستور الحالي أو صياغة دستور جديد”.

يذكر أن عمل اللجنة الدستورية التي تم الإعلان رسمياً عن تشكيلها الأسبوع الماضي، تعتمد بقراراتها إما على التوافق، أو على تصويت 75٪ على الأقل من الأعضاء في الهيئة المعنية، علماً أن اللجنة تتألف من /150/ عضواً، /50/ شخص منهم اختارتهم الدولة السورية و/50/ اختارتهم المعارضة، و/50/ اختارهم المبعوث الخاص للأمم المتحدة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق