أخبار

مصادر روسية: منظومة صواريخ “إس 500” المتطورة اختُبرت في سورية

كشفت مصادر صحفية روسية بأن القوات الروسية أجرت الاختبارات اللازمة لأهم مكونات منظومة الصواريخ الروسية المتطورة "إس 500" في سورية.

وذكرت المصادر أن منظومة صواريخ “إس 500” الروسية الأحدث من نوعها تعرّضت أهم مكوناتها للاختبارات في سورية واجتازت تلك الاختبارات بنجاح، وأوضح الجنرال “إيتيتش بيجيف” النائب السابق لقائد القوات الجوية الروسية أن: “أي سلاح جديد قبل تسليمه للقوات العسكرية يتعرض لمجموعة من الاختبارات بهدف التأكد من صلاحية كافة مكوناته واختبار صمود العتاد في وجه العوامل الطبيعية والظروف المناخية القاسية”.

وأشار بيجيف إلى أن “مكونات منظومة صواريخ (إس 500) تم اختبارها في سورية بالاستفادة من الظروف المناخية القاسية والمطلوبة لإجراء الاختبار، كارتفاع درجات الحرارة ووجود الكثير من الغبار، بالإضافة إلى العمل المستمر للرادارات بسبب الوضع العسكري الذي تعيشه البلاد”.

مصدر عسكري مطّلع أفاد لـ “مركز سورية للتوثيق” أن “الاختبارات الروسية أجريت في مناطق البادية السورية شرقي حمص كونها تعتبر بيئة مناسبة لمثل هذه الاختبارات، ولم تقتصر الاختبارات الروسية في سورية على منظومة صواريخ (إس 500) بل شملت عدداً واسعاً من الأسلحة والمقاتلات الحربية وأنظمة الدفاع الجوي والمدرعات”، في حين كانت أعلنت وزارة الدفاع الروسية في وقت سابق أنها اختبرت قرابة /300/ نوع من الأسلحة خلال سنوات مشاركتها في العمليات العسكرية في سورية.

وكانت القوات الروسية أعلنت تدخلها المباشر في سورية أواخر العام /2015/ بأمر من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وبموجب طلب رسمي قدمته الحكومة السورية لدعمها في مواجهة التنظيمات الإرهابية المسلحة، فيما نجح التعاون بين القوات الروسية والسورية في إعادة الأمن لمعظم المدن السورية التي عادت إلى سيطرة القوات الحكومية بعد إخراج المسلحين منها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق