أخبار

انفجار ضخم في القامشلي وقصف تركي لقرى ريف حلب الشمالي.. وقسد تكشف حصيلة الهجمات التركية على مناطق شرق الفرات

أسفر انفجار سيارة مفخخة من نوع فان، ظهر الجمعة، في مدينة القامشلي عن سقوط /4/ ضحايا من المدنيين وإصابة العشرات بجروح متفاوتة، كحصيلة أولية للتفجير الذي هزّ أرجاء المدينة.

وأوضح مصدر محلي لـ “مركز سورية للتوثيق” أن الانفجار وقع ظهر اليوم في شارع منير حبيب بالقرب من مطعم الأومري، ما أدى إلى تصاعد النيران بكثافة في المنطقة إضافة إلى أضرار مادية واسعة.

وتزامن الانفجار مع الحملة العسكرية التي تشنها القوات التركية على مناطق شمال شرق سورية للسيطرة عليها، حيث أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم الجمعة، أن قواته “لن تتراجع عن العملية التي أسماها نبع السلام على الرغم من الانتقادات الدولية الموجّهة ضد العملية، مضيفاً أن هدف العملية إعادة اللاجئين السوريين في تركيا إلى المناطق التي ستسيطر عليها القوات التركية شرق الفرات”.

وبينما كشف أردوغان عن مقتل /10/ مواطنين أتراك منذ بدء العملية قبل يومين، أعلن المركز الإعلامي لـ “قسد” عن حصيلة الهجوم التركي، مؤكداً مقتل /262/ عنصراً من القوات التركية والمسلحين الموالين لها، ومقتل /22/ عنصراً من “قسد”، فيما لم تصدر أي حصيلة رسمية لأعداد الضحايا المدنيين في سورية جراء الهجمات التركية.

وتستمر الهجمات العسكرية التركية تجاه مناطق شرق الفرات في استهداف المدنيين والمنشآت الحيوية والبنى التحتية في مدن وبلدات الشمال الشرقي، حيث بدأ الهجوم التركي بعد انسحاب القوات الأمريكية الداعمة لـ “قسد”.

في سياق متصل أفادت مصادر “مركز سورية للتوثيق” بوقوع إصابات بين المدنيين جراء استمرار القصف التركي على قرى ريف حلب الشمالي، حيث تركز القصف خلال ساعات مساء الجمعة باتجاه قرى عين دقنة وشوارغة والشيخ عيسى، فيما رد مسلحو الوحدات الكردية باستهداف القاعدة العسكرية التركية الموجودة في ريف منطقة عفرين.

وبينت المصادر أن حصيلة الاعتداءات باتجاه “الشيخ عيسى” بلغت /7/ مصابين مدنيين بينهم أطفال تم نقلهم إلى النقاط الطبية لتلقي العلاج، مشيرة إلى أن القصف المدفعي التركي توازى وع استهداف للقرية ذاتها بعدد كبير من صواريخ “الكاتيوشا” التي تم إطلاقها من قبل مسلحي الفصائل المدعومة تركياً.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق