أخبار

الرئيس الأسد : الهجوم التركي غزو سافر وسورية سترد في كافة المناطق

وصف الرئيس السوري بشار الأسد العملية العسكرية التي شنتها القوات التركية على مناطق شمال شرق سورية بأنها غزو سافر وعدوان إجرامي واضح.

وخلال لقائه مستشار الأمن القومي العراقي اليوم في دمشق فالح الفياض قال الرئيس الأسد أن الأطماع الخارجية بدول المنطقة لم تتوقف عبر التاريخ، مضيفاً أن العدوان التركي على سورية يندرج ضمن الأطماع الخارجية مهما حمل من شعارات كاذبة واصفاً الهجوم التركي بأنه غزو سافر ردت عليه سورية في أكثر من مكان.

وأوضح الرئيس الأسد أن الجيش السوري ردّ على العدوان التركي عبر ضرب وكلائه وإرهابييه، مؤكداً أن سورية سترد على العدوان وتواجهه بكل أشكاله في أي منطقة من الأراضي السورية عبر كل الوسائل المشروعة المتاحة.

بدوره حمل الفياض خلال لقائه بالرئيس السوري رسالة من رئيس الحكومة العراقية عادل عبد المهدي تناولت العلاقات بين البلدين وتطوير التنسيق بينهما في قضايا مكافحة الإرهاب وأمن الحدود.

ويأتي حديث الرئيس السوري كأول تصريح يصدر عنه منذ بداية العملية التركية قبل أكثر من أسبوع، وذلك بعد أن أدانت الخارجية السورية أي توغل تركي في الأراضي السورية منذ أول أيام العملية إضافة إلى إعلان الجيش السوري قبل أيام تحركه الميداني لمواجهة الهجوم التركي في المناطق الحدودية ودخول وحدات الجيش إلى عدة مناطق بالتوافق مع قسد لصد الهجوم التركي، فيما ألمح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى أن دخول الجيش السوري إلى منبج لن يكون سلبياً وسيعيد الأمن للمنطقة في إشارة منه إلى أن القوات التركية لن تتورط في مواجهة مباشرة مع قوات الجيش السوري.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق