أخبار

سيارة مفخخة تستهدف مقراً لفصيل مدعوم تركياً في تل أبيض

انفجرت سيارة مفخخة صباح اليوم الخميس، في مدينة "تل أبيض" بريف الرقة الشمالي، ما أدى إلى وقوع إصابات بين المدنيين وعناصر من الفصائل المسلحة.

وأفادت مصادر محلية لـ “مركز سورية للتوثيق” أن الانفجار وقع بالقرب من مبنى المركز الثقافي القديم في المدينة، والذي يتخذه فصيل “فيلق المجد ” المدعوم تركياً مقراً له، فيما اتّهم قيادي في الفيلق عناصر “قسد” بالوقوف وراء التفجير واستهداف المقر.

مصدر طبي أوضح لـ “مركز سورية للتوثيق” أن /4/ مدنيين أصيبوا بجروح متفاوتة جرّاء التفجير، إضافة إلى إصابة عنصرَين من الفيلق بجروح رغم محاولة قيادات الفصائل التكتم على إصابات عناصرها، والتأكيد أن مسلحيها المتمركزين في المقر لم يتعرّضوا لإصابات إثر الانفجار.

ويعد تفجير “تل أبيض”، الرابع من نوعه في مناطق شمال شرق سورية منذ إعلان الاتفاق الروسي التركي أول أمس الثلاثاء، وتوقّف العمليات العسكرية في المنطقة، بينما ازدادت مخاوف أهالي ريفَي الرقة والحسكة من تصاعد موجة الانفجارات مجهولة المصدر، لا سيما بعد أن وقع يوم أمس /3/ تفجيرات، الأول في مدينة القامشلي، والثاني في بلدة “الشدادي” جنوبي الحسكة، فيما وقع الانفجار الثالث في بلدة سلوك جنوبي “تل أبيض” وأسفر عن ووقوع ضحايا ومصابين.

وكانت القوات التركية والفصائل المسلحة المدعومة تركياً قد سيطرت في /14/ تشرين الأول الجاري على مدينة “تل أبيض”، ضمن العملية العسكرية التي شنتها تركيا ضد “قسد” في مناطق الشمال الشرقي، بينما توقّفت العمليات على خلفية توقيع الرئيسان التركي “رجب طيب أردوغان” والروسي “فلاديمير بوتين” اتفاقاً لوقف إطلاق النار، وسحب عناصر “قسد” من المنطقة تجنباً للمزيد من المعارك.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق