أخبار

مخيم تركي جديد لأسر “داعش” في جرابلس بريف حلب

أفادت مصادر خاصة لـ "مركز سورية للتوثيق"، بأن تركيا أنشأت خلال الأيام الماضية مخيماً جديداً في قرية عين البيضة الواقعة بريف منطقة جرابلس الجنوبي، أقصى شمال شرق حلب، بهدف نقل زوجات وأطفال مسلحي تنظيم "داعش" إليه.

وقالت المصادر بأن المخيم الجديد بإمكانه استيعاب ما يزيد عن ألف شخص، حيث تم مبدئياً نقل /300/ من زوجات مسلحي “داعش” مع أطفالهن إلى المخيم، من قبل القوات التركية، وتم تقديم الخدمات اللازمة لهم من مواد غذائية وصحية عبر منظمة “AFAD” التركية.

وكلّفت القوات التركية نحو /50/ جندياً تركياً، بحراسة المخيم، الذي يقع على مسافة /15/ كم جنوب جرابلس باتجاه مدينة منبج، في حين تم إعداد الطعام لقاطنيه داخل الأراضي التركية قبل أن يتم نقله عبر معبر “قرقميش” الحدودي شمال جرابلس.

وكشفت المصادر لـ “مركز سورية للتوثيق“، بأن تركيا هدفت من إنشاء المخيم إلى نقل كافة أسر مسلحي “داعش” من مخيم “عين عيسى” الذي كانت اجتاحته القوات التركية والفصائل الموالية له في وقت سابق إبان عملية “نبع السلام” التي هدفت إلى احتلال مناطق شرق الفرات السوري.

وأشارت المصادر إلى أن القوات التركية عملت كمرحلة أولى على نقل أسماء محددة من زوجات مسلحي التنظيم، في خطوة مبهمة الأسباب، حيث تم نقل النساء والأطفال البالغ عددهم /300/ شخصاً، على ثلاثة مراحل، فيما من المقرر أن يتم نقل باقي الأسر إلى مخيم عين البيضة تباعاً.

وبيّن خبير عسكري واستراتيجي لـ “مركز سورية للتوثيق“، بأن الهدف التركي الرئيسي من إقامة المخيم الجديد، هو تجميع كافة أسر مسلحي تنظيم “داعش” الذين وقعوا في قبضة الجيش التركي إلى المخيم، واستخدامهم كورقة ضغط على الدول الأوروبية المجاورة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق