أخبار

تركيا تعتقل شقيقة البغدادي وتنقلب على قادة الفصائل المدعومة من قبلها

أعلن مسؤول تركي رفيع المستوى صباح اليوم، عن تمكن القوات التركية من اعتقال شقيقة زعيم "داعش" السابق أبو بكر البغدادي، خلال عملية "مخابراتية" تم تنفيذها في الشمال السوري، دون الإفصاح عن مكان الاعتقال بشكل واضح.

وأفادت المعلومات الواردة لـ “مركز سورية للتوثيق“، بأن القوات التركية اعتقلت إلى جانب شقيقة البغدادي، زوجها وزوجة ابنها، حيث تم نقلهم مباشرة إلى داخل الأراضي التركية للتحقيق معهم هناك.

وتزامنت عملية اعتقال شقيقة البغدادي وصهره وزوجة ولده، مع انقلاب مفاجئ للقوات التركية على عدد من القياديين البارزين لدى الفصائل المدعومة من قبلها، حيث داهمت الشرطة التركية مساء أمس، مخيم “شمارين” في منطقة إعزاز، واعتقلت خلال المداهمة، القيادي “أبو عبيدة المصري” قائد فصيل “جيش محمد” برفقة خمسة من عناصر مرافقته الخاصة، كما اعتقلت أيضاً زوجة المصري واقتادتهم خارج المخيم.

ونقلت مصادر “مركز سورية للتوثيق” عن شهود عيان، بأن الشرطة التركية، سارعت بعد خروجها من المخيم إلى اقتحام مقر كتيبة “عمرو بن العاص” داخل مدينة إعزاز، واعتقلت قائد الكتيبة “أحمد العبيد” واقتادته إلى جانب بقية معتقلي مخيم “شمارين” إلى داخل تركيا.

وبحسب ما أكده مصدر محلي من إعزاز فإن الشرطة التركية وجهت للمعتقلين، تهماً متعلقة بالتعامل مع تنظيم “داعش” وتجنيد عناصر جديدة لصالحه بغية العمل داخل الأراضي التركية، كما تم اتهام قائد كتيبة “عمرو بن العاص” بتأسيس وإدارة عمل الخلايا النائمة التابعة لـ “داعش” داخل مدينة إعزاز.

ورجحت المصادر بأن تركيا حصلت على المعلومات المتعلقة بالتهم الموجهة لقادة الفصائل الذين تم اعتقالهم، عن طريق الاستخبارات الأمريكية، التي كانت تمكنت مؤخراً من اعتقال عدد من مسلحي “داعش” خلال عمليتي إنزال نفّذتهما في منطقتي جرابلس وعفرين شمال حلب.

يشار إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية كانت تمكنت من قتل زعيم تنظيم “داعش” أبو بكر البغدادي خلال عملية عسكرية نفّذتها في قرية باريشا بريف إدلب، قبل أن تنفذ قبل عدة أيام عملية إنزال جوي جنوب منطقة جرابلس شمال شرق حلب، أعقبتها عملية إنزال أخرى في بلدة جنديرس بريف منطقة عفرين، حيث كانت أسفرت العمليتان عن اعتقال عدد من عناصر الخلايا النائمة التابعة لتنظيم “داعش”، بعضهم من جنسيات غير سورية، وسط صمت تركي تام عن عمليتي الإنزال رغم أنهما أجريتا داخل مناطق نفوذ أنقرة شمال البلاد.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق