أخبار

اشتباكات عنيفة بين “أحرار الشام”، و”تحرير الشام” في منطقة قلعة المضيق… و”الحركة” تسيطر على حاجز رئيسي لـ “الهيئة”

 

اقتحمت مجموعات من “هيئة تحرير الشام”، مقراً تابعاً لـ “حركة أحرار الشام _الجبهة الوطنية للتحرير” في بلدة قلعة المضيق بريف حماه الشمالي الغربي.
وذكرت مصادر أنَّ مسلَّحي “الهيئة” قاموا باعتقال أحد مسلَّحي “أحرار الشام”، ومن ثم إطلاق سراحه ومصادرة مدفع هاون، إثر استخدامه في قصف مناطق سيطرة الجيش السوري.
وأشارت تلك المصادر أنَّ اشتباكات عنيفة دارت بين الطرفين عقب هجوم “الهيئة”، لافتةً إلى أنَّ “أحرار الشام” تمكَّنت من السيطرة على حاجز معبر قلعة المضيق الخاضع لسيطرة “الهيئة”، والذي يصل منطقة قلعة المضيق بمنطقة السقيلبية التي يسيطر عليها الجيش السوري.
ونقلت مواقع معارضة عن “مصدر” وصفته بـ “الخاص والمقرَّب” من “أحرار الشام” ، قوله، إنَّ “هيئة تحرير الشام” قامت بطلب تعزيزات لـ “قواتها” المشتبكة بعد تمكن “أحرار الشام” من السيطرة بشكل كامل على الحي الجنوبي في قلعة المضيق، وبالتالي السيطرة على المعبر.
وأشار “المصدر” إلى أنّ هذه السيطرة جاءت رداً على هجوم “الهيئة”، حيث تمكَّنت “الحركة” من اعتقال 8 مسلَّحين تابعين لـ “الهيئة” أثناء مهاجمة أحد حواجزها في المنطقة.
وكشف “المصدر المقرب” من “أحرار الشام”، أنّ “الهيئة” تمنع “الحركة” من قصف مناطق سيطرة الجيش السوري، بحجة أنّها لم تُنسق لذلك مع غرفة العمليات في المنطقة، إلا أنّ التنسيق موجود، على حد تعبيره، وإنّما هو رفضٌ من قبل “الهيئة” لوجود “الحركة” في المنطقة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق