أخبار

اكتشاف مقبرة جماعية لمسلحين قتلوا على يد “داعش” في “أخترين” بريف حلب

عثر يوم السبت في قرية "تركمان بارح" بمنطقة أخترين شمال حلب، الواقعة تحت سيطرة الفصائل المسلحة المدعومة تركياً، على مقبرة جماعية تضم جثث تابعة لعناصر من المجموعات المسلحة، كانوا قتلوا على يد مسلحي تنظيم "داعش" الإرهابي، أثناء تواجده في المنطقة سابقاً.

وأفادت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن “المقبرة كشفت عن جثث مسلحين اختفوا منذ حوالي /3/ سنوات، وآخرين عرف أنهم قتلوا لكن جثثهم اختفت، ليتبين أن عناصر داعش كانوا يدفنون القتلى في المقبرة المذكورة”.

وأضافت المصادر إلى أنه عرف من الجثث أيضاً مسلحين اعتقلوا سابقاً من قبل داعش ودخلوا سجونه، كما تم التعرف على جثة أحد “المسؤولين الشرعيين”، الملقب “أبو عبد السميع”، الذي كان اعتقل من قبل التنظيم عام 2014”.

يذكر أن المقبرة المذكورة تعد الثانية التي تكتشف في أخترين بعد المقبرة الأولى التي اكتُشفت عقب سيطرة الفصائل المسلحة المدعومة من تركيا على البلدة، عام /2016/، علماً أن عدة مقابر أخرى كان تم اكتشافها خلال الفترة الماضية ضمن مناطق سيطرة الفصائل الموالية لتركيا في ريف حلب الشمالي كقرية “اسنبل” و”جبل عقيل” بمنطقة الباب.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق