أخبار

دورية أمنية سورية تشتبك مع مسلحي “داعش” بريف حماة الشرقي

اشتبكت دورية من قوى الأمن الداخلي السوري مع عناصر إحدى الخلايا النائمة التابعة لتنظيم "داعش" في قرية "العيور" شرقي "سلمية" بريف حماة.

وأوضح مصدر ميداني لـ “مركز سورية للتوثيق” أن الدورية الأمنية تعرضت لإطلاق نار على يد مسلحي التنظيم، وذلك أثناء دخولها إلى القرية في مهمة للبحث عن مطلوبين، حيث ردّ عناصر الدورية على مصادر النيران واندلعت الاشتباكات بين الدورية والمسلحين.

وأشار المصدر إلى أنه مع تواصل إطلاق النار الكثيف، سارعت قوة من الجيش السوري المتمركزة بالقرب من القرية إلى مؤازرة الدورية الأمنية والاشتباك مع مسلحي “داعش” إضافة إلى الدعم الجوي الذي أمّنه الطيران الحربي السوري، حيث تكبّد المسلحون خسائر في صفوفهم إضافة إلى عدة جرحى قبل أن يلوذوا بالفرار، فيما أسفرت الاشتباكات عن إصابة /4/ من عناصر الدورية بجروح نقلوا على إثرها إلى المشفى لتلقي العلاج.

مصدر مطّلع ذكر لـ “مركز سورية للتوثيق” أن قرية “العيور” التي شهدت الاشتباك تبعد قرابة /120/ كم شرق “سلمية” وهي متصلة مع بادية “السخنة” بريف حمص، لافتاً إلى أن بعض المجموعات الصغيرة للتنظيم لا زالت تتخذ من البادية ملاذاً آمناً لها، حيث رجّح أن تكون الخلية التي شاركت في الاشتباك قد وصلت منذ فترة قصيرة، في الوقت الذي يحاول خلاله التنظيم إثبات وجوده بعد إعلان مقتل زعيمه السابق “أبو بكر البغدادي” وتولّي “أبو إبراهيم الهاشمي” قيادة “داعش”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق